عبر الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم عن استيائه الشديد من نوعية الأسئلة الهامشية التي تصله من بعض أولياء الأمور، بخصوص المشروعات البحثية، مثل أسئلة "هو إحنا لازم نكتب 500 كلمة؟" .. "طيب هي علامة الاستفهام هاتتعد من ضمن الكلمات؟".

وقال وزير التربية والتعليم: يا جماعة كفاية الكلام ده بقى، خلونا نهتم بصلب الموضوع لو سمحتم.

وأضاف وزير التربية والتعليم: قولنا مش عايزين الكمال ومش عايزين الطالب يعمل رسالة دكتوراه، سيبوا تلميذ ابتدائي يعمل اللي هو عايزه في البحث "علامة الاستفهام والفصلة مش فارقة"، وفروا الجدل وسيبوا ولادكم يشتغلوا من غير الدوشة دي.

وأكد وزير التربية والتعليم، أنه متاح لطلاب المدارس أثناء إعداد مشروعاتهم البحثية، ألا يلتزموا حرفيا بعدد الكلمات التي حددتها الوزارة للمقدمة و لموضوع البحث.

حيث قال وزير التربية والتعليم: إعداد الكلمات التي أعلنتها الوزارة "مش قرآن" ، لو زادت أو نقصت كلمتين تلاتة مش حكاية.

كما أوضح وزير التربية والتعليم، أن استخدام القوالب البحثية التي أتاحتها الوزارة على موقعها، ليس إلزاميا على الطلاب، ولكن هذه القوالب موضوعة فقط لمساعدة الطلاب بحيث يهتدي بها الطالب الذي لا يعرف كيفية كتابة الأبحاث.

وأضاف وزير التربية والتعليم: أن الاستعانة بالمكتبة الرقمية ذاكر في أعداد الأبحاث، ليست إلزامية لمن لا يستطيع الوصول لهذه المكتبة ، وبالتالي فهي ليست عقبة في طريق إعداد ابحاث الطلاب ولكنها فقط وسيلة من الوزارة لمساعدة الطلاب بشكل مختلف عن التقليدي.

تحميلات

أختر ما تريد: