يترقب الطلاب وأولياء الأمور لمعرفة المؤتمر الصحفي لوزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، الخاصة باستكمال العام الدراسي وإجراء الامتحانات والمقرر انعقاده يوم الأحد الموافق 14 فبراير الجاري.


وكشف الدكتور طارق شوقي، عن موعد إعلان تفاصيل استكمال العام الدراسي وعقد الامتحانات خلال منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بأنه يوم الأحد الموافق 14 فبراير المقبل.


وأكد وزير التربية والتعليم، أنه لا توجد نية لإلغاء امتحانات الفصل الدراسى الأول للعام الدراسى الحالى، أو إقامتها فى مايو المقبل، مشيرا إلى أنه سوف يقوم بإعلان كافة التفاصيل والإجراءات التي سوف تتخذها الوزارة رسميا.


وأشار الى اعتزام الوزارة استكمال العام الدراسي وعقد الامتحانات خاصة في ظل انتشار جائحة كورونا من المتوقع أن تتخذ الوزارة عدداً من الإجراءات الاحترازية المشددة للوقاية من انتشار الفيروس بين الطلاب بالمدارس سواء خلال عقد الامتحانات أو عن استكمال العام الدراسي للفصل الدراسي الثاني.


وبالنسبة لاستكمال الفصل الدراسي الثاني من المتوقع أن يصدر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قرارا باستمرار الدراسة بالمدارس وذلك عن طريق حضور الطلاب عدد من الأيام بالأسبوع بالمدارس وباقي الأيام يتم استكمال الدراسة عن طريق المنصات الإلكترونية.


وبالنسبة للامتحانات من المتوقع أن يتم إجراء الامتحانات لصفوف النقل والشهادة الإعدادية وسط إجراءات احترازية مشددة، بينما طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي من المتوقع أن يتم إجراء امتحاناتهم إلكترونيا سواء بالمنزل أو بالمدارس، بينما طلاب الصف الثالث الثانوي يتم إجراء امتحاناتهم بالمدارس وسط إجراءات احترازية مشددة.


ووفقا لأحدث إحصائيات الإصابة بفيروس كورونا في مصر أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن خروج  422 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 132054 حالة حتى أمس.


وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 509 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 44 حالة جديدة.


وقال مجاهد: إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.


وذكر مجاهد، أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت، هو 169106 حالة من ضمنهم 132054 حالة تم شفاؤها، و 9604 حالة وفاة.


وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق