أمر اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، بإجراء تحقيق في واقعة اقتحام ُمعلمة لغة انجليزية مدرسة القرضا للتعليم الأساسي التابعة لإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، واعتدائها على طالب في الصف الثالث الإعدادي بسلاح أبيض "سكين"، ما أدى إلى إصابته بجروح في الرأس.


وكلف محافظ كفر الشيخ، محمد عبدالله، وكيل وزارة التربية والتعليم، بترأس لجنة التحقيق في الواقعة، وإعداد تقرير، والعرض عليه تمهيدًا لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها، فيما وجه المحافظ بمتابعة حالة الطالب المصاب، وسرعة عمل التحريات اللازمة.


تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من العميد عماد جلال، مأمور مركز شرطة كفر الشيخ، بورود بلاغ من أهالي بقرية القرضا التابعة لمركز كفر الشيخ، باقتحام معلمة لمدرسة القرية للتعليم الأساسي، والاعتداء على تلميذ بالمرحلة الإبتدائية بسلاح أبيض "سكين"، ما أدى إلى إصابته بجروح في رأسه، وفرت هاربة.


انتقل مأمور مركز شرطة كفر الشيخ، رفقة المقدم محمد عبدالعزيز، رئيس مباحث المركز، وقوة من مركز الشرطة إلى مكان الواقعة محل البلاغ، وتبين أن المدرسة تدعى "ر.خ"، معلمة لغة إنجليزية بإدارة سيدي غازي التعليمية، والطالب المصاب يدعى "قدري.ع.م"، بالصف الثالث الإعدادي بنفس المدرسة.


وكشفت التحريات حدوث خلاف بين ابن المعلمة تلميذ بالصف الثالث الابتدائي بمدرسة القرضا للتعليم الأساسي، وابن عم الطالب المصاب "زياد"، بسبب دفع الأخير ابن المعلمة من على سلم المدرسة أمس الإثنين، ما أدى إلى إصابته بخدوش.


ووفق ذلك تقدمت المعلمة بشكوى إلى الإدارة التعليمية التابعة لها المدرسة بسبب ما حدث لابنها وبمتابعتها الشكوى اليوم الثلاثاء، تبين عدم اتخاذ إجراءات حيالها ما دفعها للتوجه إلى المدرسة والاعتداء على التلميذ، وبملاحظة ابن خاله التلميذ "قدري" طالب بالصف الثالث الإعدادي، دافع عنه جراء اعتدائها عليه، فأخرجت سلاح أبيض "سكين" من حقيبتها واعتدت عليه محدثة إصابته بجروح في رأسه.


جرى نقل الطالب المصاب إلى مستشفى كفر الشيخ العام، لتلقي العلاج اللازم، بينما فرت المعلمة هربًا عقب ارتكابها الواقعة، ويكثف رجال مباحث مركز شرطة كفر الشيخ جهودهم لإلقاء القبض على المعلمة.

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق