بعد التقلبات الجوية والرعدية التي شهدتها البلاد حتى فجر اليوم الثلاثاء، أكد الدكتور طارق شوقي لجريدة أخبار اليوم أن قرار تعطيل الدراسة بالمدارس بسبب سوء الأحول الجوية قرار محافظ وفقا لما يحدث داخل محافظته، وليس قرار وزارة التربية والتعليم.

شوقي لا نريد الحديث عن تعطيل الدراسة بهذه السرعة

وأضاف وزير التربية والتعليم ،قائلا ،"نحن بدأنا الدراسة من يومين ، ولا نريد الحديث عن تعطيل بهذه السرعة والأساس هو الحضور الدراسي الدائم ".

تعليمات المدارس للتعامل مع الأمطار وسوء الأحوال الجوية

وفي ذات السياق أوضحت مصادر بوزارة التربية والتعليم ، أن هناك تنبيهات وتعليمات عاجلة على المدارس تطبيقها في حالة سوء الأحوال الجوية، تنص على :

فصل التيار الكهربائي عن جميع الفصول وقت الأمطار، وعدم إعادته إلا بعد جفاف الجدران والأرضيات.

عدم ترك الطلاب بالفناء أو خارج الفصول وقت سقوط الأمطار.

استغلال الإذاعة المدرسية في عمل توعية للمجتمع المدرسي بكيفية التعامل مع الأمطار الغزيرة وكيفية تجنب المخاطر خصوصا في الأماكن ذات الطبيعة الخاصة كالقرى والنجوع.

ضرورة قيام جميع مديري المدارس والمعلمين التنبيه على الطلاب بعدم الاقتراب من أعمدة الإنارة في الشوارع خلال سقوط الأمطار حرصا على حياتهم من تعرضهم لمخاطر الكهرباء، وعدم العبث بمياه الأمطار خوفا من وجود أي خطر تحتها سواء كان هذا الخطر متمثلا في وجود كهرباء أو بيارات وبالوعات مفتوحة.

وشددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، على ضرورة تشكيل لجنة لإدارة الأزمات والكوارث طبقا للقرار الوزاري رقم 262 بكل مدرسة لمتابعة تنفيذ هذه التعليمات.

إخطار الإدارة التعليمية بأي ملاحظات موجودة في المبنى المدرسي أو السور على وجه السرعة، والاهتمام بالتأكد من صيانة مفاتيح الكهرباء وتغيير الفيش التالفة اولا بأول وصيانة زجاج الشبابيك والأبواب والأسوار والسلالم.

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق