نجحت الأجهزة الأمنية بمركز بني مزار، شمال المنيا، في كشف ملابسات قيام مجهولة بالتعدي على مدير مدرسة ساقولا الابتدائي، بمركز بني مزار، شمال المنيا، عقب دخوله باب المدرسة في الساعات الأولي من الصباح والفرار هربا، وسط صرخ المارة.

وتبين أن المتهم يدعى "م.ق.ك"، 26 سنة، لا يعمل، نجل معلمة بالمدرسة، تدعى "هـ.ا.م"، بسبب خلافات على الحضور والانصراف.

تحريات البحث الجنائي

وكشفت تحريات البحث الجنائي بشمال المنيا، بإشراف اللواء محمد عبدالتواب، مدير أمن المنيا، وجود خلافات سابقة بين المجني عليه والمتهم بسبب حضور وانصراف والدته بالمدرسة، وقيام المتهم بإلقاء مياه نارية على وجه المجني عليه، وتم عقد جلسة صلح لإنهاء الخلافات وتكررت الواقعة، بالتربص له ومحاولة قتله بسلاح أبيض «ساطور– سنجة».


أقوال المجني عليه

وأكد عربي أنور، مدير المدرسة، المجني عليه، أنه فوجئ بالمتهم يدخل عليه المدرسة ويخرج سلاحا أبيض، كان يخفيه بالملابس والقيام بالتعدي على ذراعه ما أفقده تركيزه ثم ضربه على الرأس وفر هاربا، وتم نقله إلى مستشفي الشيخ فضل للعلاج، وتحويله إلى مستشفي جامعة المنيا.

بلاغ الشرطة

تلقى اللواء محمد عبدالتواب مدير أمن المنيا، تلقي إخطارا من عمليات النجدة، بقيام مجهول بالتعدي بآلة حادة على عربي أنور خليل، 53 سنة، مدير مدرسة ساقولا الابتدائية رقم 2، أثناء قيامه بفتح باب المدرسة في الساعة السادسة صباحا، حيث فوجئ بمجهول يتعدى عليه بآلة حادة من الخلف، ما تسبب في كسر بالرأس والذراع.

وتم نقل المدير إلى مستشفى جامعة المنيا لتلقي العلاج، وتحرر محضر بالواقعة.

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق