رواية حور الاسر الفصل الثامن عشر 

أبارت ١٨
حور الأسر

مضمون الرساله ( امي عارفه انك قلقانه دلوقتي بس انا بخير متقلقش دا لو انتي قلقانه انتي و ياسر اه وشكرا على  لأنك ربتيني كل السنين اللي فاتت عارفه كان نفسي اعيش معاكوا في حب ومحبه بس ازاي دا انتي حتى مش بتثقوا فيا عازيني اعيش معاكوا ازاي انا تعبت بتشوكوا فيا في الرايحه والجايه وانت ي أسر متخفش انا هاخد بالي من نفسي وانت كمان خد بالك من نفسك زي ما وعدتني ومش تدور عليا لأنك مش








 هتلاقيني علشان انا بعدت وكتير متخفش انا بحبك  وانت الوحيد اللي في قلبي متنسانيش وانا هرجع في يوم من الايام وقول لنيره و صافي انهم هيوحشوني اوي يلا عيشوا حياتكم وانسوني اه يا أسر انا سبت المفكره علشان تقرأها زي ما وعدتك وعلشان عارفه انك هتبقى موجود وانت اللي هطلع ليهم الرساله علشان انت الوحيد عارف ان انا بكتب يومياتي ومش تدور فيها على حاجه علشان انا مكتبتش فيها انا هروح فين حافظ عليها علشان في يوم هرجع فيه واخدها منك وساعتها انت هتبقي دكتور اد الدنيا ماشي بحبك ي اسُرتي وقول لكل اللي عندك ان انا بحبهم  )

بيكي الجميع بشده
أسر بصويت وبكاء هيستيري : حوووووووووووووور 
زين واسد : اهدي يا أسر احنا هندور عليها واكيد هنلاقيها
أسر ببكاء : هي مشيت ليه هو انا زعلتها في حاجه اكيد هي بتهزر مش هتمشي وتسبيني ليه ي حور ليه سبتيني ومشيتي ليه حووووووور ارجعي علشان خاطري ي حووووووور 
أسد : احنا لازم نلاقيها ي زين 
زين : اكيد وانت يا أسر لازم تاخد بالك من نفسك زي ما وعدتها 






أسر : احنا لازم نلاقيها فاهمين لازم نلاقيها 
فاطمه : كل دا بسببي انا اللي مش وثقت في بنتي 
ياسر بصدمه : ماما حور فين انا عاوز إصلاحها انا اخوها وهي اكيد مش زعلانه مني صح 
أسر : كل دا بسببكم علشان مش وثقتوا فيها نفسي افهم مبتثقش فيها ازاي وانت اللي مربيها بس انا هرجعها ومش هخلي حد فيكم يشوفها فاهمين 
وظل الجميع يبكي على ترك حور المنزل 

في حاره بسيطه في منزل بسيط تجلس حور على كرسي  في بلكونه وتشرب فنجان من القهوه وتتذكر كل ما حدث معها وقاطع تفكيرها شخص
المجهول : القمر قاعد لوحده ليه
حور : ملكش فيه كنت مين علشان تكلمني وتركته ودخلت غرفتها ونامت

في الصباح عند أسر.....
أسر : عرفت حاجه ي زين
زين : لا
أسر : وانت ي أسد
أسد : لا
أسر ببكاء  : يتري هتكوني فين ي حور دا حتى انا مش عارف انتي فين وعامله ايه
أسد : اهدي ي أسر  واكيد هتلاقيها
أسر : حاضر روحوا استريحوا شويه علشان انتوا مش استريحوا من امبارح 
زين : وانت كمان استريح شويه علشان انت مش نمت من امبارح
أسر : عاوزني انام وانا مش لاقي حببتي ازاي
أسد : بس انت وعدتها انك تاخد بالك من نفسك علشانها
أسر : بس انا مش قادر
زين : معلش علشانها
أسر : خلاص ماشي سلام

عند حور......
حور : انا هنزل ادور على شغل علشان اعرف اصرف على نفسي و هي نازله تدور على شغل قابلت هذا المجهول
المجهول : لو سمحت
حور بنفاذ صبر : نعم
المجهول : انا اسف على امبارح بس انا جديد في العماره علشان كدا كنت عاوز اصنع صداقه مع حد وانتي طلعتي في وشي





حور : حصل خير على العموم انا كمان لسه جديده في العماره
المجهول : بجد خلاص ممكن نكون اصدقاء
حور بتفكير : اممممم ماشي بس أصدقاء بس
المجهول : انا جاسر وانتي
حور : وانا حور
جاسر: الله اسمك جميل شبهك
حور : ميرسي دا من ذوقك
حور : سلام بقا اصل انا عندي مقابله في الشغل
جاسر : بالتوقيف صحيح فين المقابله
حور : في شركه ******
جاسر : اعتبري نفسك انقبلتي
حور : دا ازاي انشاء الله
جاسر : اصل انا مديرك في الشغل
حور : ايه
جاسر : يلا بقا انتي هتاخري على أول يوم شغل ليكي
حور : لا دا انا ما صدقت سلام 
جاسر : استنى تعالي هوصلك معايا 
حور : شكرا 
جاسر : انا مش بعزم يلا وبالفعل ذهبت حور معه

عند أسر.....
أسر وهو يحاول النوم : وحشتيني ي حور انتي ليه بعدتي ليه انتي عارفه ان انا مش هقدر اعيش من غيرك
انتي بعدتي وخدتي روحي معاكي ليه كدا ليه ارجعي يا حور ارجعي وفتح صورتها على الموبايل وذهب في نوم عميق

فاطمه : ايه ي ياسر معرفتش حاجه
ياسر : لا يا ماما
فاطمه : روح نام شويه علشان انت تعبت
ياسر : مش عاوز انام مش عاااااااوز انام انا عاوز حور عاوزهاااااااا وبكي بشده
فاطمه : اهدي يا روحي اكيد هتلاقيها وهترجع
ياسر : يارب ي ماما
فاطمه : يارب 

عند حور في الشركه.....
جاسر : حور انتي عندك كام سنه
حور : ١٧ سنه
جاسر : ايه طب انتي مش متعلمه
حور :  لا متعلمه بس انا مش بروح المدرسه وبشتغل علشان اصرف على نفسي
جاسر : طب ومذاكرتك







حور : متعوده على كدا ومتقلقش انا بطلع الأولى على المدرسه كل سنه
جاسر : بجد دا انتي طلعتي شاطره
حور : امال ايه
جاسر : طب وأهلك فين
حور و الدموع تملا عينها : ممكن مجوبش
جاسر : انا اسف لو زعلتك بس مكنش قصدي حاجه 
حور : خلاص محصلش حاجه بس هو انا ممكن اروح
جاسر : حور والله مكنش قصدي
حور : لا عادي محصلش حاجه بس انا تعبانه شويه
جاسر : خلاص استنى هروحك
حور : لا انا هروح لوحدي سلام
جاسر : سلام
وجعت حور المنزل وظلت تبكي وبعد فتره 
حور لنفسها :.......

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق