رواية حب خارج نطاق قسوته الفصل الثالث 3 بقلم بسمله بدوي

 البارت3


ايه ياامي هتمد ايدك على مراتي ولا اي مسمحلكيش  .. فجأه شد ايد كيرال وقال بحده.....  كرااامتها من كرااامتي ياا امي وردي على الِ حصل مش هيعجبك

قدريه فتحت عيونها بصدمه وفِ نفسها..... البت **** لحقت تغسلُه دماااغه  دي سحرتله اكيد .. فرق كبير بينُه وبين يوسف.. يوسف ما كان بيصدق انما يونس..  يخوفي لو الِ فِ بالي صح يا يونس لا لا انا لازم اتصرف وفجأه عملت نفسها اغمى عليها.... اااه اااه الحقني يايونس ووقعت على الكنبه 

يونس جري عليها بخوف وكيرال جريت على المطبخ... ميه ميه اهي اتفضل.. هي حصلها اي اطلب دكتوره بسرعه  لا لا انده على شيماء جارتنا ممرضه ولا اعمل اي 

يونس بصلها بزهول وفِ نفسه....  هي بتتكلم جد ولا بتمثل البت دي هتننجي دي واحده غيرها ما هتصدق وهتشمت بس دي...  المُشكله اني متأكد وعارف انها مش بتمثل دي ردت فعلها حقيقي السنين فِ الدخليه علمتي 

قدريه فتحت عين وعين وبصتله لقيته باصص لِ كيرال الي بتتصل على شيماء جارتها.... اااه يابت ال***** مثلي مثلي اصبري عليا بس اما طلعتُه على جتتك ما يبقاش اسمي قدريه 

كيرال بصوت مهزوز.... مش بترد عليا اكيد فِ شغلها فِ  

قدريه عملت نفسها بدأت تفوق... اه اه انا فين ايه الِ حصل اااه قلبي 

يونس بصلها كتير وهي بصتله بمسكنه.... في اي يا يونس بتبصلي كدا ليه كر*هتك فيا بنت جميله" قصدها كيرال"

يونس بحده.... اسمها كيرال وبعدين قلبك فِ الشماال يا أُمي مش فِ اليمين 

قدريه بمسكنه.... هاا ااا واللهِ يابني معرف بس الحته دي بتوجعني  .. واااه رجلي رجلي برضو 

يونس بصلها بعدم رضا..  ثانيه وفونه رن وخرج يرد عليه 

قدريه استغلت الفرصه وقالت بغِل وعيونها مصوبه على الباب بترقب.... انتي يامقصُفه الرقبه.. ادخُلي جيبي شويه ميه بملح وتعالي اغسليلي رجلي واعمليلي مساچ 

كيرال لسا هتتكلم.. قدريه لكزتها فِ بطنها..... شكلك وحشِك عُلق زمان اخلصي 

كيرال خافت وهزت راسها بسرعه ودموعها على خدها.. وفِ نفسها....حسبي الله ونعم الوكيل.. انا مابحبش اعمل حاجه غصب واللهِ لو كانت قالتلي براحه كُنت هعملها الِ هي عايزاه.. الوقتي هعمله وانا مجبوره  .. ليه بتحسسني انِ خدااامه مش مرات ابنها لييه..فوضت امري اليك يا رب  دخلت المطبخ وخرجت ومعاها طبق كبير فيه ميا بملح ونزلت قعدت تجت رجليها ولسا هتمسك رجليها يونس شدها بحده..... اي داا انتي هتعملي اي 

كيرال بصوت باكي.... ه هغسلها رجليها 

قدريه بخبث وهي قاصده تجر*حها بالكلام ..... في اي يايونس هي اصلا متعوده على كدا ايام يوسف هو دا الحاجه الوحيده الي فالحه فيها و.. 

  بقلمي بسمله بدوي 

يونس قاطعها بعصبيه......  بس اناااا مش يووووسف وبعدين انا مش عاايزها تعملي حاجه غصباً عنها .. زيييينب 

 زينب:  نعم يا ابيه

يونس بابتسامه موصلتش لعينُه.....  شوفي ماما يا زيزو..  من النهارده زوزو هتعملك الي انتي عاايزاه يا امي صح يازوزو 

زينب بابتسامه وطيبه.... صح يا ابيه 

يونس بص  لِ كيرال بمعني يالا هنطلع  ...  واخدها ومشا بس قبل ما يقفل الباب بص لِ قدريه....  اتمنى يا أمي الي حصل دا ميحصلش تاني واعرفي ان كرامتها من كرامتي صدقيني لو كان حد غيرك كُنت هخليه يفكر حتى قبل ما يكلمها نص كلمه.. المرادي معملش حاجه بس المره الجايه موعدكيش 

قدريه بعصبيه....  يووووونس استنى عنك اناا سكتااالك من الصبح اييي ما تيجي تاااخُلك قلميين  اييي لحقت تسحرلك   واكيد فضلت تتمسكن عليك ودموع التماسيح بتاعتها دي حرباايه ياابني تتمسكن لحد ما تتمكن و

يونس بغضب اعمى.... اُمييييييي   .. انتِ بجد هتخلييني اصدقها بعمااايلك دي  ..  وقووولتك كرااامتها من كرااامتي اما تهزيقها ولا تهينيها كانك بتهينيني انااا 

قدريه ببكاء مزيف......  انت بتعلي صووتك عليا يا يونس يااخساارت تربيتي فيك هو دا ابني الي طلعابه القلعه بتعلي صووتك عليا.. كر*هتك فيا صح..  اهي اهي يااارتني مُ*ت قبل ما اليوم دا يجي اهئ اهئ ياارب خُدني ابني بقا بيكر*هني بسببها ااااه 

يونس غمض عيونه بعصبيه وقرب منها بهدوء مزيف ومسك ايدها....  يا امي  يا حبيبتي انا هكر*هك ليه  .. بس عماايلك دي  غلط..  عملتلك اي عشان تهينيها ياعني ها رُدي عليا

قدريه فِ نفسها.... اهاا هو بقا كد امم ماشي فرق كبير مابينك وبين يوسف يايونس لازم اكسبك في صفي وعاملها حلو قدامك عشان اما اجي اتبلى عليها تصدقني 

 يونس بصرامه.... ها يا اُمييي 

قدريه بطيبه مُزيفه.....  معاك حق هي مش ذنبها حاجه ودي راسها ابوسها اهي وقامت باست راس كيرال.. انا اسفه يا بنتي حقك عليا 

يونس ابتسم... اهي هي دي امي الِ اعرفها 

كيرال بفرحه وفي نفسها.... الحمدلله ياارب تكون فعلا اتغيرت وتحبني او مش مهم تحبني بس تسيبني في حالي بس.. 

قدريه بابتسامه مغصوبه..... يالا يا حبيبي خُد مراتك واطلع بس على العشا تكونوا موجودين اه وبعدين مين الي هيعمل الاكل ويغسل المواعين اومال هي لزمتها اي

يونس ضغط على ايده بنفاذ صبر.....  تاااني يااا امي تاااني 

قدريه بسرعه..... مش قصدي يابني والله انا بس الي ما بعرفش اعبر.. انا قصدي بس اني مابعرفش اكُل من غيركوا 

هز راسه بتهكم وطلع هو وكيرال بس قبل ما يقفل الباب قدريه بصت لكيرال بغِل وشورتلها ايديها🤌 كده وده خوف كيرال اكتر من الاول 

 اول ما الباب اتقفل قدريه وقفت ومسكت ايد زينب جامد.....  بقااا بتعترفي عليااا يااحيوا*نه وانا قااعده ابرقلك  

زينب بخوف... اي دا انتي قومتي ازاي مش كُنتي تعبانه  من شويه ااه دراعي ياماما...

قدريه بعصبيه.....  مااشي ياازينب يامين باالله يازينب لو عُدت ابرقلك وماتنفذيش الي عوزااه لكون مجوزاك للحج جابر الجزار 

زينب برعب... ايه لا لا خلاص والله هسمع كلامك بس كله الا كده والنبي 

قدريه ابتسمت برضا.... ايوا كدا اتعدلي وادخلي ذاكريلك كلمتين ينفعووكي مش هيبقى خلقه وتعليم وبطلي اكل شويه محدش هيرضى يتجوزك بجسمك الفشله دا وسابتها ومشت ببرود ولا كأنها كسر*ت نفس بنتها 

زينب جريت على اوضتها ووقفت قدام المرايا بقهر وبصت لنفسها في المرايا بدموع.... معاها حق بشكلي وجسمي دا محدش هيعبرني.. بس هي امي يااعني مفروض تجُبر بخاطري مش تكسر*ه كدا حرااام واللهِ حرااام يااارب 




عند كيرال 

اول ما دخلت الشقه جريت على اوضتها  بس يونس لحقها ومسك ايدها.... كيرال استني

كيرال وهي منزله وشها فِ الارض وردت بصوت باكي...  نعم 

يونس مد ايده ورفع وشها ليه..... طول ما انا عايش وشك مرفوع..  وبعدين مالك انا اخدت ليكي حقك بتعيطي ليه طيب

كيرال انفجر*ت فِ العييط.. ما مافيش حاجه بس في في حاجه دخلت في عيني

يونس اخد نفس وابتسم لها ابتسامه طمنتها ومسك ايدها ودخل البلكونه 

كيرال باستغراب وخوف ...  هو هو انت جبتني هنا ليه

يونس نزل التندا ومد ايده وشال النقاب الِ كان على وشها ولسا هيشيل الطرحه مسكتها بسرعه

يونس كشر وفي نفسه....  هتحرمني اتمتع بجماله الي بيفتح نفسي.. شكلها كمان مش واثقه فيا

كيرال بكسوف....  لو لو سمحت سيبها انا مرتاحه كدا 

يونس بتذمر وبلا وعي...  بس انا مش مرتاح 

كيرال ببلاهه.... ها 

يونس بتوتر..... اقصد انتي مش واثقه فيا ولا اي 

كيرال بكسوف.... ها لالا والله بس بس 

يونس بحنان... الي انتي عايزاه بس انا عايزه تاخدي راحتك 

كيرال هزت راسها ووشها احمر اوي وشالت الطرحه ثواني وانسدل شعرها الِ شبه العسل في لونه تحت انظار اعجاب وانبهاره بيه  وبدون وعي مد ايده مسد على شعرها وهي تلقائي غمضت عينيها لاول مره تحس بحنان حد عليها من بعد مو*ت مامتها بس افتكرت الي حصلها وبعدت بسرعه 

يونس فاق على بُعدها ومد ايده مسك ايدها.....  اي رأيك نعمل اتفاق 

كيرال بصتله بخوف...  اتفاق اي..  انت انت هطلقني لا لا والنبي ماترجعنيش ليهم انا عايزه افضل معاك انا مش ببقى مطمنه غير معاك

ابتسم بتساع وفرحه استغربها جدا....  اهدي بس الاول... مين جاب سيرت الطلاق..

كيرال بتوجس.... اومال انت انت عايز اي 

يونس بهدوء.....  عايزك تهدي وماتخافيش انا مش بعُض والله 

كيرال ضحكت ضحكه سحرته ... هههه حاضر 

يونس بلا وعي.... يحضرلك الخير... احم احم المهم عايز نعطي لبعض فرص 

كيرمال ابتسمت بوجع....  انت متأكد انك عايز تكمل معايا بعد الي حصل و

قاطعها بحده....  الي فات مات ومش عاايزه يتفتح تاني انسيييييه فااهمه

هزت راسها ...  حا حاضر

 يونس بحنان...المهم احكيلي عنِك .

كيرال ببعض الخجل.... امم انا وحيده مش عندي اصدقاء خالص غير زينب اختك بس مش اصحاب اوي ومش عندي غير اخ بس هو مسافر مش هنا وعندي 19سنه ومكملتش تعليم بابا خرجني بعد الي حصل و

يونس بصدمه.... عندك كام سنه 

كيرال ببراءه... 19 وانت 

يونس بتوتر..... ااا34

كيرال شهقت بصدمه.....اييه بجد 

ابتلع لعابه بتوجس وابتسم بالم.... كبير عليكي اوي مش كد

كيرال بنفي وبراءه.... لا مش قصدي كدا بس انت مش باين عليك خالص انا قولت اخرك 29 او 30بالكتير شكلك صغير 

يونس بفرحه.... بجد 

هزت راسها ببعض الخجل..... اه 

كل شويه فون يرن وهو يقفل.. كيرال بهدوء... رد ممكن تكون حاجه مهمه

هز راسه ورد... اييييه طب ثواني واكون عندكو.... انا اصلا مشغل معااايا شويه اغبيه مااابتعرفووش تعملوا حااجه من غيري مشغل عندي عيااال   وقفل السكه

كيرال بخوف.... في في اي 

 يونس بسرعه وهو بيتجه للباب.. مشكله في الشغل ماتفتحيش الباب وتربسي عليكي وناميلك شويه لما ارجع 

هزت راسها وقبل ما يقفل الباب ندهت عليه... يونس لا اله الا الله انشاء الله خير هدعيلك

ابتسم ورد بحنان..... تسلميلي محمد رسول الله وقفل الباب ومشا

كيرال بطفوله وفرحه....  قالي تسلميلي قالي تسلميلي اخيرا الحياه هتضحكلي الحمدلله... اما ادخل اناملي شويه اتهديت النهارده جامد من مسح السلم ضهري اتكس*ر

اخدت شاور وصلت ونامت بعد شويه صحيت على نفس سُخن وايد بتشيل شعرها من على ضهرها وبترفعه لفوق... اتخضت وقالت بكسوف....  يو يو نس انت انت جيت 

لفلها ليه وهي مغمضه عيونها بكسوف...  يو نس

فتحي عينك... فتحت عيونها بخضه اول ما سمعت صوت   غير صوت يونس الحنون....  علي 

علي بخبث.... وحشتني وبعدين اي الحلاوه دي يابت انتي احلويتي اوي كدا ليه 

كيرال بعييط....  انت انت رجعت انت انت عاايز مني اي تاني وبعدين حرام عليك انا بقيت مرات اخوك خلاص و

قاطعها بمكر.... يونس مش اخويا ابن مرات ابويا  بس مش اخويا 

كيرال بعييط وبتصوت.... ابعد عنيييي الحقوووني الحقوووني

علي خاف وحط ايده على بوءها يمنع الصوت بس فجأه الباب اتفتح  وو

                   الفصل الرابع من هنا

لمتابعة باقى الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق