رواية سمراء احتلت قلبي الفصل الحادي عشر 

#البارت_الاخير_11
#سمراء_احتلت_قلبي

ريان:سيف انتا لازم تنزل مصر
سيف ب استغراب:اي دا ليه في حاجه حصلت
ريان:انا يعتبر وصلت ل كل حاجه وفي بضاعه هيسلمها لحد بكرا وانتا لازم تيجي  وخلاص كل حاجه هتتحل
سيف:يبني لسه في حجز وطياران هلحق
ريان:انا مجهز كل حاجه في واحد هيجي ياخدكو للمطار دلوقتي 
سيف:تمام

والباب فعلا بيخبط وبيكون شاب
الشاب:انا تبع ريان بيه
سيف:تمام جهزي حاجتك ي منه بسرعه

منه:انا جهزت
سيف:تمام يلا




وووصلو المطار
سيف ب استغراب:مالك فيكي حاجه
منه:لا لا بس مش عارفه متوتره لي
سيف ب ابتسامه:متتوتريش مفيش حاجه تستاهل التوتر ده كله





منه:حاضر
سيف ف نفسه:مش عارف حبيتك ولا اي

وبعد مرور الساعات بيوصلو مصر

سيف:ريان انتا فين انا وصلت البيت عندي
ريان:انا معاهم يبني كل حاجه ماشيه تمام
سيف:طيب كويس
ريان:هكلمك تاني
سيف:تمام

كريم:انا حاسس ب حاجه غريبه ناحيه ريان
كاظم:وحااسس اي بقا
كريم:ممكن يغدر
كاظم:مستحيل ي كريم اتطمن

ريان كان واقف وسامعهم
ريان بضحك:هحققلك المستحيل

منه:سيف انا خايفه
سيف:من اي
منه:مش عارفه
سيف:متخافيش من حاجه
منه:حاضر ي سيف

سيف:عملت اي
ريان:تيجي بكره ع الساعه 12 ومعاك الشرطه ع العنوان دا##########
سيف:تمام

اليوم التالي
وبيجي معاد تسليم الب"ضاعه وريان بيكون معاهم و وهما بيسلمو الب"ضاعه للناس فجأة بيسمعو صوت الشرطه والمكان يبتدي كله يض"رب ف بعضو
سيف:رياااااان خليي بااالك
وبتيجي رص"اصه ف ريان
سيف:صحبيي قوم 
وبيتم الق"بض علي كاظم السيوفيى بتهمه الاتج"ار ف الاع"ضاء و المخد"رات وكريم لانو كان معاه ونقل ريان الي المستشفى






سيف:دكتور بسرعه
وبيجي الدكتور وبياخد ريان فورا  على اوضه العمليات

سيف:طمني ي دكتور
_متقلقش كانت ف دراعو وهو دلوقتي كويس
سيف:طب الحمدلله
وبيتم الح"كم علي كاظم بالاع"دام لانو عرفو انو كان قا"تل حد قبل كده 
وبيعيشو حياه مليئه بالاطمئنان

وبيمر 3 شهور
سيف:عايز اقولك حاجه
منه:اي
سيف:بحبك تتجوزيني
منه:احنا متجوزين
سيف:عارف بس نبتدي حياة جديده مع بعض
منه:موافقه 
سيف:بحبك
وبيمر اسبوع وبيعملو فرح كبير جدا 
وبيعيشو حياه كلها سعاده وفرحه


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق