رواية حب الطفولة الفصل الثاني  


مامت دينا لحديدى. امال فين ابنك يا حديدي

الحديدى. احم انا كلمته بس مجاش عشان عنده شغل

مامت دينا بصدمه. ايييييه

الحديدى كان سيتحدث ولكن ياتي صوت من خلفه

انا هنا يا عمتي











مامت دينا بفرح. اهلا بيك يا روح عمتك تاخرت كل ده لي يا فهد

فهد ببرود. معلش عما جيت من السفر وروحت مريم وانس

مامت دينا بفرح. طيب يا عين عمتك يلا عشان دينا مستنياك

فهد ببرود. حاضر 

راح فهد قعد جنبك دينا ولكن لم ينظر لها ابدا

بعد انتهاء حفل زفاف في شقه فهد

عندما دخلت دينا الشقه وكانت سترفع الوشاح الذي على وجهها ولكن

فهد ببرود. بصي بقى انا متجوزك عشان حاجتين اول حاجه عشان عمتي وعشان ما تزعلش وانا عارف ان هي تعبانه بالقلب والحاجه التانيه ان ابويا قالي ان ما اتجوزتكيش هياخد مني الشركه والعربيه وهيرميني في البيت القديم انا وابني ومراتي ماتستغربي هو عمل كده ليه لان هو بيحبك انتي اكتر من مريم مراتي وعشان كده انا اتجوزتك لمنع الكلام بس يعني ممنوع تنزلي تحت لمراتي مريم ولا ليكي كلام مع انس وانا مش هاطلعلك ابدا انا متجوزك بس عشان ابويا وعشان امك فعشان كده ماتنتظريش مني اي حاجه تانيه دلوقتي تقدر تخش تنامي وانا هانزل لمراتي وابني انام معهم

دينا رفعت الوشاح من على راسها. خلصت خلصت اهانتك ليا شكرا انا بقى متجوزاك عشان حاجتين بردك اول حاجه عشان امي امي مش قادره تصرف علي انا واختي بعد ما تطلقت تاني حاجه ان كان في يوم من الايام كنت حبيبي واعز اصدقائي بس يا خساره انصدمت فيك مش انك تجوزت بنت خالتي لا عشان الكلمتين اللي انت قلتيهم دلوقتي ان انا مجرد لعبه في يدك وفي يد خالي وامي ما تخافش انا هاعيش في الشقه هنا ومش هاطلع منها انا اعتبرت ان انا في السجن من ساعه ما تجوزتك تقدر تنزل لمراتك ولا ابنك تحت ما تخافش مش هاقرب منهم

كان فهد في عالم تاني من جمال هذه الفتاه التي تقف امامها نعم لم يراها منذ ست سنوات انها صارت اجمل واجمل

دينا باستغراب. فهدددد

فهد بتركيز. هاا

دينا ببرود. انا خلصت كلامي تقدر تنزل لمراتك تحت

فهد ببرود. لا

دينا باستغراب. لا ايه 

فهد ببرود. مش هنزل 

دينا بغضب. وده ليه بقى ان شاء الله

فهد ببرود. حاجه تخصني انا مش عايزه انزل

دينا بغيظ. براحتك انا داخله اغير وانام في اوضه الاطفال

فهد ببرود.ماشي









في غرفه الاطفال بعد انتهاء دينا من ارتداء ملابسها ذهبت الى السرير وجلست عليه وهي تبكي من هذا اليوم

 دينا بدموع. الحمد لله يا رب عمرك ما جبت حاجه وحشه وانا راضيه بقضاءك والنصيبي وان كان نصيبي المرادى وحش بردك ابعده عندى

في غرفه فهد كان يجلس على السرير وبيفتكر في دينا وقد ايه بقت جميله 

فهد بوجع.عمري ما هانسى اللي حصل زمان حتى لو بقيت مراتي دلوقتي...؟

تاني يوم الصبح الباب بيخبط

دينا باستغراب.مين اللي بيخبط برقه كده

 دينا رايحه تفتح الباب بس ما لقتش احد وكانت لسه هتقفل الباب

بصي تحت

بصت دينا تحت لقت طفل حوالي خمس سنين وجميل جدا

دينا نزلت لمستوى الطفل

دينا بابتسامة. انت بقى مين

انس بغرور. انا انس انتي مين

دينا بضحك. ماشي يا سيدي انا ابقى دينا خالتو دينا

انس باستغراب. بس ماما ما عندهاش اخوات

دينا. لا انا ابقى بنت خالتها 

انس بذكاء. يعني انتي بنت نينه فاطمه يعني انتي قريبه بابا بردك

دينا بضحك. شاطر ايوه انا بنت عمته ومامتك تبقى بنت خالتي

انس. طيب ممكن اطلب منك طلب

دينا بابتسامه. اكيد طبعا يا حبيبي قول

 انس. بصي هو انا عند واجب ومش عارف احله ورحت اقول لماما كانت نتفرج على التليفون ومش راضيه تعمل معايا الواجب ممكن تساعديني









دينا بابتسامه جميله. اكيد يا عمري تعال خش يلا خش

استيقظ فهد وسماع صوت عالي بالخارج

فهد باستغراب. ايه الصوت ده

خرج فهد وشاف انس ودينا يضحكون مع بعض واستغرب جدا اني انس بيتكلم مع الناس لان انس شخص خجول جدا وكلامه قليل جدا وانه اخد على دينا بسرعه

فهد بابتسامة. انس حبيبي انت جيت امتى

انس باستغراب. بابا انت بتعمل ايه هنا 

دينا بخوف.احم اصل اصل

فهد ببرود. اصل دينا تبقي مراتي

انس بصدمه. ايييييه


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق