وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر

طالبت وزيرة الداخلية الألمانية بمراجعة تدابير الحماية الضرورية تحسبا لأي حالة طارئة، مشيرة إلى أن هذا الأمر لا ينطبق على القضايا التقنية وحسب " بل أيضا على مخزونات المواد الغذائية أو الأدوية أو مواد الإسعافات الطبية".

نصحت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر المواطنين بالاحتفاظ بمخزونات تحسبا لحدوث أزمة.

وفي تصريحات لصحيفة "هاندلسبلات" الألمانية الصادرة اليوم الأحد (الأول من مايو/أيار 2022)، قالت الوزيرة المنتمية إلى حزب المستشار أولاف شولتس الاشتراكي الديمقراطي: "فكروا على سبيل المثال في وقوع  هجمات سيبرانية  على بنى تحتية حيوية".


وفي إشارة إلى قائمة نشرها المكتب الاتحادي للحماية المدنية تتعلق بهذا الأمر، قالت فيزر:" إذا انقطع التيار الكهربائي فعليا لفترة أطول أو تم تقييد الحياة اليومية بطريقة مختلفة، فإن من المنطقي في هذه الحالة وجود مخزون طوارئ في المنازل".


في الوقت نفسه، أكدت الوزيرة على أهمية  الحماية المدنية التي أعطتها "أولوية عليا" وقالت:" علينا هنا أن نواكب العصر لكي نتغلب على الأزمات المتعددة كالجوائح وتداعيات المناخ و أخطار الحروب".


وطالبت فيزر بمراجعة ما هي تدابير الحماية الضرورية مشيرة إلى أن هذا الأمر لا ينطبق على القضايا التقنية وحسب " بل أيضا على مخزونات المواد الغذائية أو الأدوية أو مواد الإسعافات الطبية".


وأوضحت فيزر أن ألمانيا بها 299 مأوى حماية فضلا عن وجود أماكن أخرى يجري استخدامها بشكل مختلف اليوم " وسيكون من المنطقي أن نعيد تنشيط بعض منها".

المصدر: صحيفة "دويتشه فيله" الألمانية

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق