رواية سمراء احتلت قلبي الفصل الثاني 


#سمراء_احتلت_قلبي
الاب: في عريس متقدملك
منه: عريس مين ده الي هيوافق بيا
الاب: هو اتقدم وانا وافقت عشان هو ابن ناس وهما جايين كمان شويه
منه: الي تشوفو ي بابا انا قايمه
الاب؛: مش عايزك تزعلي ي بنتي
منه: مش زعلانه ي بابا
في المساء منه لبست دريس عادي ومحطتش ميكب 
الاب: نورتو والله
ماهر ابو العريس: دا بنورك ي حج فين عروستنا
الاب: اندهي ل منه ي حجه
الاب: اهي طالعه
ماهر: قمر ي حبيبتي
ماهر: طبعا انتا عارف احنا جايين ليه عشان نطلب الانسه منه ل ابني سيف
منه بصدمه: نعمممم؟؟؟؟ 
الاب وماهر ب استغراب؛: هو انتو تعرفو بعض
لقيتو بصلي بصه كانو بيقولي متتكلميش
منه: لا








ماهر: تمام
سيف: انا عايز اكتب الكتاب
الاب: بالسرعه دي ي بني؟ 
سيف: معلش ي عمي بس عايز كتب الكتاب يكون بكرا
الاب: بس
سيف: مفيش بس ي عمي انا عاوزها ب شنطه هدومها بس
الاب: علي بركة الله يبني
ومشيو
دخلت اوضتي من صدمتي
معقوول معقووول ده سيف اكيد ناوي على حاجه ربنا يستر
اليوم التالي(كتب الكتاب) 
لبست دريس ابيض وحطت ميكب خفيف
المأذون: موافقه ي بنتي
منه: موافقه








المأذون: موافق يبني
سيف ب بصه شر: موافق 
"بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير" 
سيف خدها ومشي بعد م ودعت اهلها
ف المنزل
سيف: بصي بقا اياكي ثم اياكي حد يعرف اننا اتجوزنا لاني متجوزك غصب اصلا فاهمه واكمل ب سخريه لان انا اصلا عمرى م كنت اتوقع اني اتجوزك انت 


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق