رواية لعبة الحب الفصل الاول 



بتوتر وانا بفرك في ايدي: عادل انا حامل 

عادل ببرود: وانا مالي 

اميره بصدمه: انت بتقول ايه 

عادل وهو بيولع سجاره وبينفخها في وشها: كلامي واضح انتي جايه تقوليلي انا ليه روحي شوفي ابوه مين 

اميره بصدمه اكبر: هو اي اللي اروح اشوف ابوه انت ابوه ي عادل 




عادل ببرود وسخريه: روحي ي شاطره شوفي حد تاني تلبسيه مصيبتـ"ك دي 

اميره بصوت عالي: انتتتت بتقول اي انتت ابوه اللي في بطني ي عادل انتتت ناسي اننا متجوزين 

عادل طلع ورقتين من جيبه: مش هما دول اهو وقطع الورق روحي بق لزقيها في حد تاني 

اميره بصريخ وهي بتنزل تلم الورق: انتتتتت عملت اييييي ي حيووووان وقامت وقفت ولسه هتضربه بحركه سريعه عادل مسك ايديها ولفها ورا ضهرها 







عادل بغضب: حسك عينك تمدي ايدك عليا ي رخيصـ"ـه 

اميره بوجع ودموع تركمو في عنيها: حسبي الله ونعم الوكيل انا رخيصـ"ـه انت نسيت لما كنت بتحفي ورايا لحد موقعتني فيك وخلتني اتجوزك عر"في بس انا اللي استاهل ضرب النا"ر إن صدقت واحد عديم الشر"ف زيك 

عادل وهو بيزقها برا وبيقغل الباب: طب يلاا روحي شوفي واحد غيري تلبسيه المصيب"ـه دي وحسك عينك تجي هنا تاني وقفل الباب 

اميره بقهر: حسبي الله ونعم الوكيل ومشت وبتفتكر اليوم الاسو"د اللي اتغابت في اليوم ده وسلمته نفس"ها فلاش باك

اميره كانت في الجامعه وجالها اتصال من عادل 

اميره بحب: الو يروحي 

عادل بوجع: ااااه الحقيني ي اميررره بموووت 

اميره بخضه: مالك ي عادل في ايه 

عادل: مش قادىررر ي اميرره الحقيني 

اميره وهي بتخرج برا الجامعه: طب انت فين 

عادل بخبث: في الشقه اللي بنتقابل فيها 

اميره بخوف: طب انا جايه مسافه السكه 

اميره وصلت وبتخبط على الباب 

لقت عادل اللي فتحلها 

اميره بخوف وهي بتحسس عليه: انت.. انت كويس... فيك حاجه... حاسس بايه 

عادل بخبث وهو بينزل ايديها: انا زي الفل يروحي 

اميره باستغراب: طب لما أنت كويس اومال 








قطعها عادل وهو بيمسك وشها': كنت عايز اشوفك يروحي من وقت ماتجوزنا واحنا الصراحه معدناش بنشوف بعض الا فترات فقولت اعمل كده عشان اشوفك 

اميره بغضب: تقوم تخوفني عليككك دنا كنت هموت 

عادل وهو بيخدها في قب"ـه عميقـ"ـه وبعد عنها: بعد الشر عنك ياروحي 

اميره بصدمه وخجل: عادل 

عادل وهو بيشلها ويتجه للسرير: روح وقلب عادل 

عادل وهو بيقرب منها 

اميره: عاد

عادل قطعها وهو بيبوس"ها: هوووش 

واصبحت اميره  زوجته قولا وفعلا 


           الفصل الثاني من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق