رواية ماسة الادهم الجزء الثاني الفصل السادس عشر 

ن#ماسه_الادهم_جزء_تاني
البارت ١٦
يلا يا حلوين صلى علي الحبيب المصطفى ﷺ 
قبل ما تبدي قراءه .

وتاني يوم في الصبح خرج ادهم بهدوء من جنب ماسه وسابها نايمة وبعت مسج ل ياسين واسر وخرجوا بهدوء زيه ووقفوا مع بعض وبيهمسوا لبعض

ادهم...جاهزين
ياسين.... إنت متأكد من اللي هنعمله دا
اسر..... يلا بس من هنا قبل ما يحسوا بينا ويجوا
ورانا
نزلوا التلاته مع بعض وبينسحبوا ع السلم بهدوء، خرجت ماسه  وبصت لادهم  بخبث وهو نازل مع 
اسر وياسين 
خبطت علي باب رهف وصحيت خرجت معاها ورحمه  نفس الشيء واتجمعوا
ماسه ....الثلاثي نزلوا وشكلهم ناويين علي حاجة
رحمه ... أنا مكنتش مطمنة اسر أصلا وشكلهم بيخططوا لحاجة
رهف ... طب والعمل.

ماسه بخبث... ورايا نشوفهم بيخططوا لإيه.

نزلوا ورا بعض بحذر وبيراقبوا المكان وعيونهم بتدور على ازواجهم 

واقف ادهم  قصاد التلاجة واسر  قصاد رخامة المطبخ وبيقطع بصل ويعيط ياسين قصاد البوتجاز ادهم بزهق... هو مفيش طمام ولا إيه

اسر عيونه بتدمع.... شوف في آخر درج كدا
ادهم نزل بجسمه لتحت وضحك.... أيوه فيه أهوه

ادهم ....قطع دول كمان

اسر.... ليييه مش كفاية البصل اللي هري عيني دا 
ياسين بضحك علي شكل اسر... شكلك مسخرة يا اسر

ادهم بابتسامة...خد بالك من اللي قدامك بس لا يتحرق وتولع فينا يا فالح.

ياسين بص للأكل اللي قصاده وكان علي وشك يتحرق وبيقلب فيه بسرعة و اسر ضحك عليه.
طباخة ماهرة

ادهم.... ولا أجدعها سعدية الخدامة ما تجمد يالا كل دي دموع عشان بصلة بتقطعها.

اسر .... اها ياني يا عيني اللي راحت دي لا يمكن تكون بصلة عادية لأ

ياسين.....معلش يكبدي لازم تستحملي عشان العيال اللي بینکم دول عيطي ياختي عيطي.

اسر.... يمراااري يختيييي مكنش يومك يا ام فتحيه 

ياسين.... ولا يومك يا أم أحمد 

ادهم بضحك عليهم .... اجدعها نساوين تقدر تصوت وتقوم بالواجب بقا دا شکل راجل أعمال وانتي ظابط ليه شخصيته وهيبته وكمل وموجه ل ياسين 
ادهم .... وانت إيه مش فاهم بالربطة اللي علي دماغك دي 

اسر وبيمسح عيونه من البصل  قرب من ياسين.... إنت رابط راسك كدا ليه صحيح
ياسين......أنا بشوف الستات في التلفيزيون رابطین راسهم كدا فقولت أعيش الدور بالمرة

اسر.... اصیل یا ابو رحاب

ماسه ورحمه ورهف واقفين علي باب المطبخ من الجنب فوق بعض ومراقبين ازواجهم في روح وفوقها رزان وبعدها ياسمين

ماسه بحب .... يا روحي يا روحي دول بيجهزوا فطار لينا.

رهف... شكلهم لطيف أوي.
رحمه بضحك.... جوزك مسخرة يا رهف
رهف بغيظ..... اسم الله علي جوزك اللي بيعيط من بصلة
ماسه بتضحك..... كنت فاكراهم هيعملوا حاجة فينا ويخوفونا متخيلتش اشوفهم في الوضع دا.

رحمه... إنت طول عمرك ظالمة يا ماسه دول مفيش الطف واحن منهم.

ماسه بغيظ.... تصدقي إنك رخمة يبت اسكتي بقا عايزة اتفرج علي ادهم بهدوء

بصت ماسه بصت لادهم ومبتسمة ليه بحب وهو بيعمل كيك والفون جنبه وبيشوف الطريقة

رحمه بتضحك..... يالهوي علي اسر دا لسه بيعيط برضوا

رهف.... ولا ياسين اللي بيقلب الكفته  بصعوبة من علي الشويه وخائف هموت والله.

ماسه...يعيال ضهري يخربيتكم

رحمه....استني بس يا ماسه

ماسه..... مش قادرة ضهري ابعدوا شوية أنا هموت 
رهف.... بصي لادهم وهتنسي الوجع واننا فوقك

ماسه بغيظ وتعب.... يولية هموت

اسر... الله يسامحك يا ادهم ويسامح رومانسيتك دي أنا كان مالي بالحوار دا ما كنت نمت معزز مكرم في يوم اجازتي زي البني ادمين.

ادهم  بابتسامة.... تحب اجبلك بصلة ثانية يا اسر

اسر بنفي..... لااا الله يسامحك يا اسر ويسامح
لسانك اللي عايز قطعه.

ياسين... راجل أوي
اسر.... إنت بالذات تخرس خالص بربطتك دي

ادهم... ياسين هاتلي البيض اللي في الثلاجة.

ياسين راح ناحية التلاجة وجاب البيض ادهم وحطه جنبه
اسر  بيقطع الطماطم والفلفل وبيعمل سلطة

ماسه بتتخانق مع رهف ورحمه  من وجع ضهرها اللي هما ساندين عليه.
ماسه.... طب حد يجي مكاني طب ونبدل مع بعض

رحمه.... أنا مكاني دا عاجبني
رهف.... وأنا كذلك
ماسه بغيظ.... بقا كدا.
ردوا في نفس واحد: ايون
وسط كلام ماسه وخناقها بصت ع الأرض وشافت صرصار كبير وأول ما عيونها جت عليه فتحت بوقها وعيونها وسعت من الخوف والتوتر لانها عندها فوبيا
منه صرخت باعلي صوت "احم احم ده أنا اللي عندي فوبيا مش هي ههههههه"

ماسه... ابو شنب الحقووووني

وقعت ماسه في الأرض وفوقها رحمه ورهف وصرخت أكثر
ماسه.....ااااااه

بقوا قصاد ازواجهم والمطبخ مباشرة وأول ما شافوهم واقعين بالشكل دا جريوا عليهم وقفوهم ادهم خاف علي ماسه جدا وبيحاول يطمنها
ادهم.... اهدي طيب

ماسه بخوف...ادهم ابو شنب

ادهم کشر بعدم فهم..... ابو شنب مين.
ماسه بدموع طفولية..... ابو شنب الصرصار كان هنا
دلوقتي

ادهم ضم وشها بإيديه.....طيب اهدي مفيش حاجه
اسر باستغراب... انتوا هنا من أمتي.

رحمه بقلق..... ها ل ل لسه دلوقتي.
رهف.... حصل

ياسين بخبث..... ووقعتوا فوق بعض كدا إزاي.
رهف....م م م ما عادي يعني بتحصل

ادهم.... لا لحظة بس انتوا الثلاثة مع بعض في نفس
الوقت وقصاد المطبخ نفهم من دا إيه.

اسر .... جواسيس

رحمه.... ايه لا طبعا عادي
ادهم بخبث... ماسه
ماسه عيونها في عيونه..... ن ن نعم
ادهم..... انتوا كنتوا بتتجسسوا علينا صح
ماسه بتوهان..... أيوه

اسر يبن اللعيبة يا ادهم سحرتها بعيونك واعترفت بسرعة كدا. 
ماسه فاقت من شرودها في عيون ادهم وبصت ل اسر 
ماسه ... إيه أقصد لا
ادهم خلاص الانكار مش هيفيدك اعترفتي وخلصنا

ماسه... وانتوا بتعملوا إيه بقي واتسحبتوا زي الحرامية كدا.
ياسين.... بنرقص مع بعض
اسر.... ونحش*ش
ادهم.... نلفــ.لكوا سج*ارة معانا.

كل واحدة بصت لجوزها بغيظ وزقوهم لورا ووقفوا في نص المطبخ وبيتفرجوا ع اللي عملوه

رهف...الله الله كريب
رحمه.... وشاورما
ماسه بفرحة واقفة قصاد الفرن.....وبيتزاااا 
"احم احم انا جوعت مين هيجي جانبي وناكل الحاجه دي هههههه
ياسين مسك رهف من قفاه وبص ليها 
ياسين... عايزة إيه برضوا
رهف.... عايزة الكريب دا
ياسين قرب منها وقال إنت عارفة لفته بس بالطريقة دي اخدت وقت قد إيه ولا التحويجة نفسها اللي جواه وتيجي بكل بساطة وسهولة تقوليلي بيقلدها عايزة الكريب دا وبيشور علي الكريب 

رهف بنبره مخيفه... أيوه يعني إيه مش هاكل منه

ياسين اتخض من نبرة صوتها.... لا يحبيبي بألف هنا 
اسر..... عينك هتطلع من مكانها ع الأكل
رحمه... اسر هات ادوق من الأكل دا شكلوا يشهي أوي
اسر بخبث.... موافق بس بشرط
رحمه بعدم فهم: شرط إيه
اسر.... قطعي البصل دا
رحمه  إيدها في وسطها.... لا طبعا إنت اللي هتكمل تقطيع فيه وقدامي يلا.
اسر.... بقا كدا دا آخر كلام عندك
رحمه بثقة.... أيوه
اسر ضربها علي راسها... أبقي تعالي بقا تقولي عوزه دوق حاجة وقف وبيكمل تقطيع في البصل وعيونه بتدمع
رحمه بتضحك عليه.
اسر... طب بدل وقفتك دي هاتي منديل امسحي
دموعي دي يا وليه 
رحمه بضحك...شكلك مسخرة
اسر... يبت اخلصي عيني راحت.
رحمه شدت منديل من جنبها ومسحت ل اسر
دموعه وبيكمل.

ماسه بطفولة...ادهم إنت هتعمل إيه
ادهم....شايفة إيه.
ماسه مطت شفايفها..... مضرب بيض
ادهم....ودا إيه
ماسه.....دقيق
ادهم....شاطرة طب ودا.
ماسه... لبن
ادهم برافوا ودا
ماسه..... كاكاو وشوكولاتة دي باين
ادهم ابتسم....شطورة لما نجمعهم مع بعض هيبقوا إيه.
ماسه بتفكير... كيكة شوكولاته
ادهم ساب مضرب البيض وسقف ليها عاش يقلبي علي مجهودك.
ماسه بضحك....هتعملي كيك
ادهم ابتسم....عندك مانع
ماسه بحب...تؤ تؤ
رحمه بملل.... اسر
اسر بص ليها: يا نعم.
رحمه ....أنا عايزة اكل بيض.
اسر....أيوه يعني أعمل إيه.
رحمه.....إبنك عايز ياكل اعمله يلا.
ادهم..... البس ولسه









اسر..... طب ما فيه أكل أهوه وقربنا نخلص اشمعني البيض يعني
رحمه.... والله دا زوق ابنك مش أنا.
اسر.... رفع إيديه لفوق والسكــ.ينة  يااااارب صبرني يارب.
ياسين.... خدلك بيضتين واعملهم لابنك بقا
ادهم بيغيظ اسر.... بيض عيون يا اسر

اسر بغيظ.....یا روقانكم بتموتوا في الشماتة
والتحفيل.
ماسه اخدت طبق فيه بيض وقربته من اسر
شوف شغلك يلا.
رهف....وإياك تحرقه لا رحمه تاكلك
اسر بص ل رحمه ....إنت متأكدة من قرارك.
هزه رحمه راسها ...اه متاكده اخلص علشان ابنك جعان 
اسر اخد من ماسه طبق البيض ورحمه علي يعمله بغيظ وبيحول يفتح البوتجاز
حد يجي يشغل البوتجاز ده مش رادي يفتح ليه 
ضحكت رهف ... ابعد كده ده تاتش وفتحت ليه 
اسر .. ما تكسبي فيه ثواب وتعمليه بدالي 
رهف بحنق... انجز يا اسر فتحت البوتجاز اهو 
اسر ... ابو شكلكم 
وبعد وقت 
اتفضلي يا هانم 
رحمه ... ايه ده يعع انا مش بحبه مش عوزه وقفلت أنفها بقرف 
اسر بغيظ.....نعم يختي بعد ما اعمل تقولي يع ولا 
ولله ل هتاكل كله ها 
وانا مالي ابنك اللي كان عوز كده 
ولله برضه هتاكل علشان ابني ميطلعش في بيضه في وشه ها 
لا وجريت بعد عنه 
وبعد وقت خالص تحضير الاكل وخرجو علشان يغيروا هدمهم اللي اتبهدلت عقبال ما يحضرون الاكل 
وادهم كان عزم العيله كلها 
واهل ماسه ومازن وضحي ويوسف وجاسي 
والكل 
كانو قاعدين في الجنينه بيحتفلو بمناسبة حمل رحمه 

كانت ماسه ورهف بيحضرو الاكل  وضحي وجاسي وبيسعدوهم 
وماسه بتضع الاكل علي السفره 
داخه ومسكتها رهف 
مالك يا ماسه انتي كويسه
مش عارفه يا رهف حاسه بدوخه فظيعه 
طيب تعالي ندخل وتستريحي 
وفقت ماسه واخدتها رهف ودخلو الاوضه 
رهف ... ارتاحي هنا عقبال ما اروح اعملك حاجه تشربيها 
ماسه .. لالا مش قادره قطع كلمها وضعت أيدها علي بطنها والايد تانيه علي بوقها وجريت علي الحمام 
رهف بخوف من الخارج .. ماسه انتي كويسه 
خرجت ماسه وفي أيدها فوطه وليدها علي بطنها 
رهف ... ماسه هي اخر مره جاتلك امتي 
ماسه بستغراب ... هي ايه ده وثواني فكرت وقالت من فتره كبير تقريبا
طيب استني دقيقه 
رح فين انا مش عوزه حد يعرف علشان ميققوش 
متخفيش انا هجيب حاجه من الاوضه وجايه 
ومشيت وماؤه قعده بتعب 
دخل فهد وماسه صغيره 
فهد ... مامي مش هتيجي تلعبي معانه 
ماسه كبيره ... حاضر وروحو وانا جايه بعديكم
فهد ... مامي مالك 
مفيش يا حبيبي يلا روحو العبو 
حاضر وخرجو 
بعد وقت جات رهف
رهف ... خدي جربي كدا.
ماسه بصت للي في أيدي رهف... إيه دا
رهف... ممکن تكوني حامل ودي اختبارات حمل جربيهم كدا.

ماسه للحظة سكتت ومعرفتش ترد ومن جواها خايفة تفرح ويطلع تعب عادي.
رهف....وصلتي لفين وقفي سرحانك دلوقتي وشوفي.
ماسه اخدت من رهف اللي في ايدها وجربت أول واحد كان سلبي اتنهدت ماسه  بحزن وخرجت ل رهف 

رهف... ها إيه اللي حصل
ماسه.....سلبي
رهف... التلاته جربتيهم و سلبي
ماسه... لا واحد بس
رهف بغيظ.... يا غبــ.ية جربي التانين ممكن يكون
الاول بايظ
ماسه بتفكير.... هو عادي يعني
رهف .... يا بنتي ما انتي دكتوره وعارفه وكمان كنتي مجربه قبل كده يلا يا ماما ادخلي جربي  أيوه بتحصل كده يلا بسرعه بقا 

دخلت ماسه ثاني وجربت وكان إيجابي عيونها وسعت من الفرحة ولسه هتخرج لرهف  تراجعت وفكرت تجرب الاخير  جربتهم وبرضوا طلعوا ايجابي صرخت مرة واحدة من السعادة وجريت علي رهف ضمتها

ماسه.....حامل حامل يا رهف 
رهف بفرحة......احلفي وريني كدا

شافتهم رهف وفجأة ضمت ماسه بقوة
رهف....حبيبتي ألف مبروك
ماسه جريت لبرا وشافت ادهم  داخل من باب الفيلا ومعاه الكل وعيونها عليه ومشافتش غيره جريت علي ادهم بفرحة وبدون وعي حطت الاختبار قصاده وادهم  مش فاهم حاجة وخاف جدا عليها وهي بتجري عليه.

ادهم..... أهدي مالك وبتجري كدا ليه.
ماسه...... ادهم  بص أنا أنا حامل إنت هتبقي أب للمرة الثانية
ادهم بص لاختبار الحمل ورجع خطوتين لورا وبيحذر ماسه بعيونه لا تكون عاملة فيه مقلب
ادهم بص ماسه وقال....  متهزریش.
ماسه بسعادة..... طب والله حامل إيجابي قصادك أهوه.
ادهم  غمض عيونه وبيحاول يستوعب انه مش في حلم وعيونه عليها مش عارف يعمل إيه قلبه بيدق بسرعة وملامحه متجمدة وماسه  بتضحك وعيونها دمعت للحظة
ماسه.... مش مقلب والله.

فجأة ادهم  رفعها ولف بيها وبيصرخ

زین: یاااااا رب.

الشباب بيضحكوا بفرحة والبنات  أول ما عرفوا من رهف جريوا ووقفوا حوالين ماسه وادهم ومبتسمين بفرحة.

ادهم  لسه بيلف بـ ماسه  ومش عارف ينزلها ولا حتي يسيبها، وقف بيها بعد وقت وضم وشها بإيديه.
ادهم.... قولي والله إنك حامل كدا.
ماسه بدموع .... حامل والله
ادهم بفرحة...... يعني هبقي أب للمرة الثانية صح هيبقي عندي اتنين.

ماسه هزت راسها بالايجاب وادهم  ضمها بقوة وبيحمد ربنا من جواه علي نعمه اللي زادت.
جاسي قربت من يوسف وضمته من دراعه وعيونها علي
ادهم وماسه 
جاسي...  شكلهم حلو أوي حاسة إنهم زي ما يكون دا اول بيبي ليهم من فرحتهم.
يوسف ابتسم.... طبيعي تكون دي فرحتهم بعد كل اللي جرالهم.
مازن قرب من ضحي وهي بتبكي بفرحهم اللي شيفها في عيونهم ومتاثر 
مازن ... عقبالنا









ضحي ضربت مازن  في كتفه.....اخرس
مازن ضمها ومسحلها دموعها..... اخرس ليه بس مش
عايزة تكوني أم
ضحي بصت ل مازن..... ياااه يا مازن بجد ياريت ويكون شبهك كدا.
مازن....انا عايز بنت الحقيقة
ضحي  بحزن....لا إنت هتحبها أكثر مني أكيد.
مازن ايده على خدها وقال بحب وحنان .....انت بنتي الأولي ومفيش نقاش في كدا.

رحمه وضعت راسها علي كتف اسر.... الحمدلله ماسه 
هتونسني في الحمل.
اسر ضحك.... تونسك إزاي مش فاهم.
رحمه.... يعني نبقي كورتين مع بعض كدا.
اسر قبلــ.ها من راسها: انشاء الله وووو بس كده لا خالصت مبقتش قادره يلا تصبحو علي خير يختتتي ده هينزل الصبح يلا صباح الخير عليكم 

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق