رواية صفقة زواج الفصل السادس و العشرون 

بجمود': هرجعهالك بس مش عاوز اشوف ولا المح وشك روحي في حته بعيده مقدرش اوصلك فيها ولا تقدري توصليلي فيها لاني كرهتك كرهتك ي اريج وبتمني مشفش وشك تاني ولا عاوزك في حياتي 
اريج بصت في عيونه وجريت عليه وحضنته جامد وكأنه اخر حضن هتحضنهوله تاني 
يوسف اتصدم بس حس بشعور غريب كأنه مش هيشوفها تاني فعلا بس كدب ظنه وطلعها من حضنه وزقها بعيد واتكلم بتحزير: اوعي في حياتك تعملي الحركه دي تاني دا اخر تنبيه 
يوسف وصله رساله وفتحها "زمانك عرفت نص الحقيقه دلوقتي لو عاوز تعرف الحقيقه كامله تعالي علي العنوان ده ***" 
اريج بخوف: انت هتروح 
يوسف بغموض: لازم اعرف هو مين واي سر عدو'ته معايا وارجعك اختك عشان مش عاوزك في حياتي تاني 

للمتابعه باقي الروايات زوروا موقعنا على التليجرام من هنا




جاري كتابه الفصل الجديد من الروايه حصريه لعالم المدرس بوك اترك تعليق ليصلك البارت فور نزوله او حاول زيارتنا الليله


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق