رواية ماسة الادهم الجزء الثاني الفصل الثاني 



ماسه الادهم جزء تاني

البارت الثاني 


صلي على الحبيب المصطفى ﷺ


دخلت بهدوء وقفلت الباب خلفها كان كل اللي مسموع صوت الكعب وفجاه وقف 

رفع  مالك راسه لقي وقفه جانبو 

انتي بتعملي ايه 

السكرتير بدلع ... بصرحه جاي

ابسطك واللي ما عملتو زمان هيعملوا دلوقتي وقعدت علي حجــ.ره وبتقرب منه  علشان تقــ.بله  .

الباب اتفتح فجاه ..كانت وقفه مصدومه مش مصدقه اللي بيحصل قدمها 

مالك بصدمه  ... منه 

دمعه نزلت في صمت وكل اللي قدرت عليه انها تخرج بسرعه من المكتب خرجت بره الشركه 

مالك فاق من الصدمه وزق السكرتيره علشان تقوم من عليه مش عوزه اشوف وشك هنا تأتي فهم باره باره 

جريت بسرعه بخوف الي خارج الشركة

خرج مالك  بيدور عليه


في كل مكان مش لقيها قرر أنها يروح البيت علشان يوضحلها اللي حصل وكان سوء تفاهم 


***********


عند ادهم 

فهد  ببراءة..... اه وعندي مامي تانية.


ادهم بعدم فهم....مامي ثانية ازاي ممكن توريني صورتها .


فهد ... مث  "ماشي " وخرج الفون وره الصوره 

ادهم بصدمه معقول ودموعه نزلت متاكد ده مامتك يا حبيبي قال ادهم وهو لا يزال في صدمته 

فهد براءه .. دي مامي الينا

وسط حديث 

في وحده نزلت من عربيه من احدث السيارات انواع ومعها حراس 

كانت ترتدي فستان قصير بلون الاسود الذي يتناسب مع لون بشرتها وشعرها الناعم الاصفر المفروض علي كتفها أعطها اطلاله جذبه 


نزلت من العربيه بخوف وبتجري اللي الدخل المستشفي

جريت علي موظفه الاستقبال 


...ابني فهد فين 

موظفه .. في غرفه رقم ***الدور الثالث

جريت بسرعه ركبت الاسانسير وطلعت اللي الدور الثالث 

واول ما خرجت من الاسانسير 


ادهم الين ولم اكمل بقي الجمله وقلبو دق جامد وحاس انها موجوده نعم ماسه  استشق راحه الذي انتشر في الهواء ايوه ريحه حبيتو معقول هي هنا التفت إلي الخلف وقف في صدمه 


فهد ... جري ماااااااميي 

جريت علي ابنها وشالتو بخوف بتبوس فيه وعيونها بتبكي وبكلم وسط دمعها 

....انت كويس يا حبيبي في حاجه وجعك ها قول يا قلب مامي 

فهد مسح دمعها .. متبكيش يا مامي بلاش عياط

الينا ..ضمته جامد انا خفت عليك يا حبيبي بس ادام انتي كويس خالص مفيش عياط ماشي وابتسمت 

ادهم وقف بصدمه وقلبه ليست في حالة طبيعيه صوت ده عارفه كويس ومستحيل ينساه أو يتهياله 

وقف والينا مديلو ظهره ومش عارف يشوفها 

جري فهد علي ادهم وقال اهي مامي حقيقية يا عمو 

ادهم 

دق قلب الينا بعنف حسه أنها سمعت الاسم ده قبل كده وحسه بتوتر 

لفت ليه 

ادهم بقا في حالت ذهول هي عايشه نعم اهي وقفه قصده بعد فراق دام لسنوات اخيرا وقفه قصده عيونه عليها مش قادر ياخد نفسه ولا يتحرك انش واحد شريط حياته يمر أمام عينه بكل لحظه وهم بيضحكو واول ما تتقبله واول حضن ويوم زفاف كل ذكريات  مرت أمامه كانو  يشاهد فيلم ويتعاد مرتين لحظت من السكوت  وذهول وصدمه الكل اجتمع في آن واحد  واحتبست الأنفاس اخيرا استوعب  مراتو  وابنه وقفين قصاده اخير وقفه قصده بجد اخير مبقاش في حلم بقا واقع قرب منها بخطوات بطيئة جدا 

جسم يرتعش لمس وجها بايد مرتعشه ابتسم وعيونه دمعت وقلبه هيخرج من مكانه شده لحضنه بتملك وعشق ضمه بوهن وحب متبت فيها لدرجه انها حست بضلوع جسدها بينكسر وهي مش عارفه تبعد أو تتحرك واصدرت انين بوجع من شدت قوته ضمه ليها 


حتي هي مش قادره تتكلم من  صدمتها وهو علي نفس الحاله حضنها بكل قوه 

الكل التجمع ومصدمين من ادهم  وهذه البنت اللي حضنها 

وجايسي مربيه فهد وقفه مصدومه  وفهد وقف يضحك برائه

فجاه صرخت الينا وزقته بعيد عنها 

ادهم بص عليها بستغراب واتنرفز ازاي تبعد عنه كده 

اتعصب الينا وضربتها بقلم بقوه 

انتي مجنون انتي ازاي تقرب مني و تلمسني كده بشكل ده قدام الناس 


فاق ادهم من تفكيره وركز علي لبسه وشعره وتغير الجذري وضعت لاصق عيون الينسيز وتغير من شكلها هكذه غضب ادهم من لبسه القصير فين الحجاب ولبسه الواسع 

بص حواليه وشاف الكل عيونهم عليهم ازاي حد يشوف مراته بالشكل دا اتعصب بقا في قمة غضبه وشدها لمكتبه وقفل الباب بص ليها وهي خايفة جدا من نظراته اللي كلها تقلق وتخوف عروق رقبته ظهرت جدا ووشه بقا عليه غضب يقدر يحرق كل الكون وفجأة صرخ بصوت حاد جدا وجهوري.


ادهم بغضب ....إيه اللبس اللي إنت لابساه دا 

ومسكها من كتفها وبيهز فيها 

جسمها بيترعش من خوف ورجعت اللي الخلف وبصت علي لبسه وقالت 

ده البس العادي بتاعي 

ادهم بغضب اعمي ...نعم يا روح *** ماسه ما تخلينيش اتعصب عليك

بصت عليه وقالت بنرفزه .. انا مش ماسه افهم بقا انا الينا 

رجع ادهم مسكه وقال .. بطلي استعباط يا ماسه 


انا اسمي الينا الينا مش ماسه افهم بقا ومين ده اصلا 

ادهم .. الينا ايه وزفت ايه انتي مراتي ماسه فهم 

الينا ... انا مش مراتك ابعد عني وخرجت جري من المكتب وندهت علي جاسي والحرس واخدت فهد وطلعت تجري ادهم جري ورها وشده وقال انتي ريحه فين 

ابعد ايدك ابعد 








الحرس جم شورت ليهم وقالت ابعدو المجنون ده عني 

ادهم لسه هيتكلم .. وحد من الحرس ضربه ب بوكس في وجه  خله يرجع اللي الخلف بص عليها ماسه وابنه هيمشو ويسبو تاني لا وكان في قمه غضبه مسك الحارس لف رأسه بقوه وكسرها لدرجه صوت الكسر سمعة في كل أنحاء  وقعه في الارض ونزل جري علي السلم وراء 

ماسه شفها ركبت الاسانسير رح جري علي السلم بسرعه علشان يلحقهم 

خرجت الينا جري هي وجاسي وفهد 

كان في صحفي موجود متابع اخبار ادهم وعوز يعرف كل حاجه عنها استغل الفرصه لما شفهم كده وقعد يصور ورح نحيت الينا 

لو سمحت حضرتك بتجري ليه من ظابط ادهم هو عملك حاجه الحرس بعده عنه واخد الينا ولسه هتركب العربيه ادهم نزل 

ماااسه وجري بسرعه وخده في حضنه لا مش هسيبك المرادي لالا 

الحراس مسكو ادهم كتفه 

وإلينا بسرعه ركبت العربيه ومشيت

ماااااااسسه وبيجري خلفها 

فماذا سوف يحدث وهل الينا هي ماسه ام  ماذا

أو من تكن الينا ؟فماذا  سوف يحدث؟! 


*************


كان قاعد في الغرفه المكتب  مضايق من الورق الامامه لاني في تلعب بحسابات ومش ليقلو حل قطع تركيزو دخول هنا 

هنا بقلق وهي بتضع يديها علي كتفه مش كفايه كده يا تميم هتفضل سهران لغايه امتي 

ابتسم تميم ... معلش يا حبني مشغول شويه ولذم اخلص ورق المناقصه ده 

هنا .. بس انتي بقالك فتره مقعدتش معاك وانتي وحشتني 

تميم .بيتنهد وسحب يدها وقبله وقال .. انا اسف يا حبيبتي بس وعد اخلص المشروع ده وهفضي وهقعد معاكي انتي و رقيه 

هنا بحزن ... ماشي تصبح على خير طلعه انام 

سبته ومشيت وتميم بتنهيده ومسك الورق وبيشتغل 


هنا وتميم ربما رزقهم بطفله بنوته سموها رقيه علي اسم ولدت تميم 


***********


وصل مالك الفيلا  وطلع بسرعه علي امال أنها تكون جات هنا 

طلع بسرعه اللي غرفتها علشان يكلمها ولكن ملقهاش موجوده ..

ممكن تكون رحت عند هنا وتميم خرج بسرعه بيت  الي بيت تميم بعد ما وصل 

خبطة جامد 

هنا اتخضت ونزلت وتميم خرج من المكتب بقلق لاني الوقت اتاخر ومين هيجي في الوقت ده 

تميم شور لهنا تقف

انا هشوف مين خليكي 

اومت هنا رأسها 

ورح فتح لقي مالك










 

تميم ....مالك في حاجه حصلت 

جات هنا من الخلف وقالت مالك تعالي ادخل امال منه فين 

مالك هي مجاتش هنا 

هنا بصت لتميم بستغراب لا مجاتش ليه حصل حاجه

تميم ...اهدي كده وادخل تعالي 

مش وقتها انا لزم اروح ادور عليها 

تميم .. اهدي طيب واحي حاصل ايه 

مالك ... حصل سوي فهم ما بني وحكالو كل حاجه 

تميم ... غبي ازاي تسيب السكرتيره لغايت الوقت ده ها 

مالك بضيق .. اعمل ايه هي طلبت وقت اضافي مردتش احرجها وفقت 

تميم ... طيب تعالي ندور عليها قبل ما حاجه تحصلها 

تميم ارجوك رجع منه 

بهدوء وقبل رأسه ... متقلقيش هنلقيها أن شاء الله


*********

كانت   ماشيه في الشارع فاضي وبتبكي  مش قاده تستوعب ان جوزه وحب حياتها يعمل كده وماشي تايهه ومكنتش عارفه تروح فين أو تعمل ايه 

ماشيه مش وخده بالها حاسببببب؟! 


يا تري حاصل ايه ؟! 


        الجزء الثاني الفصل الثالث 3 من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق