رواية طفلتي الفصل الخامس 

طفلتي part 5
فقد كان فارس صاحب ال 20عام الان ف كان شاب وسيم فكل سيده كانت تراه كان كانت تتمناه لفتاتها 
فارس: سلام عليكم الف مبروك يا خالتوا 
ملك ب ابتسامه: ازيك يا حبيبي الله يبارك فيك عقبال فرحك يحبيبي 
فارس وهو يحمل جود: بسم الله مشاء الله تصدقي شبه جميله 
جميله بلماضه: انا احلي علي فكره 
فارس ب اشتياق لها: وحشتيني يبت يجميله بقالي كتير مسوفتكيش 
جميله: الحمدلله شكرا 
فارس: الي يشوف احترامك دلوقتي ميشوفكيش وانتي لمضه 
جميله بغضب: طب هات جود بقي 
فارس: لا مش هديهالك 
ملك بصوت ضعيف: متبس بقي يجميله بطلي عند هو اكبر منك عيب
جميله: انا مش صغيره علي فكره انا عندي 10سنين 
ملك؛ وهو عنده 20
جميله وهي تحسب علي يدها فرق السنوات: عادي يعني هما 10سنين بس 
متيجو نشوف جود: هي طفله في اول اسبوع لها فكانت جميله جدا فعيونها العسلي و بشرتها البيضاء جعلت منها ملكه جمال فبرغم سنها الا ان شعرها كان كثيف وطويل
نرجع تاني بقي 
فارس: بس تصدقي يخالتو البت دي بركه جايه في عيد 
ملك: ربنا يجعل ايامهم كلها عيد 
فارس: يارب... فارس وهو ينادي علي جميله.. بت يالمضه 
جميله بنظره حاده وعدم رد:.... 
فارس: الله مبترديش اي يجميله 
جميله: انت ناديت اولاني اصلا 
فارس: اها وانتي بصتيلي كمان... 
جميله: لا انت كان قصدك علي واحده لمضه حتي انت مقولتش يجميله شوف حتي لما قولت يجميله رديت علي طول ازاي 







تعجب فارس من هذه الطفله فبالرغم من لماضتها الا انها قويه الشخصيه و ترد علي الاهانات باحترام: طب يستي حقك عليا تعالي بقي قوليلي عوزاني اكتبلك اي علي العديه 
جميله ب ابتسامه: السنه الجايه انشاء الله اكون بالعربيه بتاعتي 
ضحك فارس ضحكه عاليه: حاضر يستي.... اتفضلي 
جميله وهي تنظر الي النقود بوجهه لا يبشر بالخير: اي دا كاتبلي تبقي جايه بالعربيه الكارو..... دا انت الي هتركبها المره الجايه انشاء الله 
فاستمرت علاقه فارس ب جميله كعلاقه القط والفار ف برغم فرق السن الا ان فارس كان يحب ان يعاندها في كل شيء 
احمد: اذيك يا جميله عامله اي 
جميله بعدم اهتمام: الحمدلله طب هقوم اشوف بابا 
عند عاطف 
جميله: بابا بقولك اي انا مبحبش الواد احمد دا عيل ملزق 
عاطف: عيب يجميله الي بتقوليه دا وبعدين هو عملك حاجه
جميله: معمليش حاجه بس مبحبوش بيقعد يتلزق فيا 
عاطف: معلش يست جميله استحملي وبعدين هما مبيجوش من القاهره غير كل فين وفين واجب علينا نحترم الضيف 
جميله: حاضر يا بابا بس اشغلني في اي حاجه عشان مش عاوزه اقعد عنده
وها هي جميلتنا قد كبرت حتي وصلت لسن الرابعه عشر لياتي اباها بنتيجتها وهو عابس الوجه 
جميله: عملت اي يبابا نجحت 
عاطف: مجموعك مش هيجيب ثانوي عام 
جميله بعياط: ازاي يعني يبابا انا ذاكرت والله بس كان ورايا تنضيف وحاجات كتير اوي 
لا تستعجب ايها القارئ فجميله لم تعيش طفولتها بل كانت في سن العاشره هي من تقوم بكل شي في المنزل فكانت تقوم بطهي الطعام و تنضيف المنزل و راعيه اختها ف امها كانت تعمل في شركه ما و اباها كان يسافر كثيرا 
ملك: طب ما اخوكي اهو دخل ثانوي و رافع راسي. 
جميله بعصبيه: ما انتي بتوديه دروس انا مبروحش غير المدرسه و برجع اشيل البيت فوق راسي يماما هو مالك يعني بيعمل حاجه في البيت 
عاطف: خلاص خلصنا شوفي هتدخلي اي تجاره ولا صنايع ولا هتقعدي في البيت وخلاص بدل القرف دا 
احست جميله ب اهانه فهي ظلمت عندما اهتمت بالمنزل و اختها جود الصغيره واهملت دراستها حتي اصبحت الان هي المهمله والفتاه غير المثاليه 
بعد يوم 








زكريا:  اي يا ملك بنتك عملت اي هتدخل ثانوي 
ملك: لا هتدخل تجاره و سماح عملت اي 
زكريا بفخر وثقه مبالغه: لا الدكتوره سماح هتبقي داخله كليتها بالعربيه بتاعتها هي اي حد ولا اي 
ملك: ماشي يا زكريا ربنا يسعدك 
زكريا الكحلاوي شقيق ملك من الام والاب فهو صاحب معرض سيارات رجل متكبر و متعالي بماله ونقوده ولكن من يعلم ربك يمهل ولا يهمل لا احد يعلم ما جزاء من يقوم بكسر الخاطر 
اسودت الدنيا في عين جميله فهي حقا شعرت بخيبه امل وكلام خالها جعلها تعلم انها لا تسوي اي شئ فهو كسر بخاطرها ليتعالي علي اخته ب ابنته فلم يبقي الامر علي هذا الحال فكانت ترجع كل يوم من مدرسه التجاره تبكي علي حالها 
جميله: بابا قعدني من التعليم انا خلاص معدش ينفع اتعلم تاني انت اولي بالفلوس دي ل اخويا 
عاطف بشفقه علي حال ابنته: لي بتقولي كده يجميله 
جميله ببكاء: عشان انت متعرفش الاشكال الي بقابلها هناك بيقولو الفاظ وحشه يبابا انا مش شبههم 
عاطف: طب ينفع نبطل عياط.... انا هروح بكره معاكي و ادفع فلوس وانقلك ثانوي ينفع خلاص بقي بلاش زعل 
هزت جميله رأسها فدل علي موافقتها 
في اليوم التالي في مكتب المدير
عاطف: لو سمحت انا عاوز ادفع فلوس وانقلها ثانوي 
المدير بتفهم: طب ينفع اسال سؤال... عاوزه تنقلي لي 
نظرت جميله لوالدها فهز رأسه بمعني لتتكلم: انا مش شبهه البنات هنا هما هنا بيشتموا شتايم وحشه و انا بتحرج منهم 
المدير ب ابتسامه: طب بصي هو مش في كل مكان في الحلو و في الوحش يعني زي ما هنا في بنات بتشتم هناك في بنات بتشتم مش يمكن ربنا شايف ان هنا في خير ليكي عشان كده جابك هنا  اصل بصي يا جميله ربنا عمره مجاب حاجه وحشه دايما بيبقي في خير لينا انا مش بقولك لا متنقليش دا شئ يرجعلك انا حبيت بس انصحك
جميله بتفهم للامر: بابا انا هكمل هنا خلاص 
عاطف: الي يريحك يبنتي 
 ها هي تلك الفتاه التي حاولت التوفيق بين الاهتمام ب اختها و بالمنزل و بمذاكرتها فكلام هذا المدير جعلها تعلم ان الله لا ياتي الا بالخير حتي تمر السنين و الايام حتي معاد عرض نتيجه الدبلومات 
مالك: اهلا اهلا اهلا اهلا وحشتني والله يفارس عامل اي 
فارس بحب: وانت كمان يحبيبي والله امال خالتي فين ياض 
مالك: تعالي تعالي خالتك لسه ماجتش من الشركه.... بس حماتك بتحبك والله اما البت جميله عامله صنيه باميه انما اي... يجميله شوفي مين جه
جميله بلماضه: هيكون مين يعني يمالك لو حاجه هايفه هخليك تجيب انت الشهاده 
فارس بصوت واطي: شهاده اي 
مالك: بتاعت الدبلومات..... طب تعالي بس 
جميله بتضجر: اوفف بقي..... اي دا فارس عامل اي امال فين خالتو
فارس: هما ميعرفوش اني جيت اصلا انتي عوزاني اجيب الجرماء دا كله واجي خلينا خفيف خفيف كده
ها هي تلك الصغيره ذو الثلاث سنوات التي استيقظت لتوها علي صوتهم 
جود: مالك بس بقي 
مالك؛ قومي كلي يجود وتعالي سلمي على عمو فارس 
فارس؛ خليتيني ابقي عمو منك لله 
مالك: انت عارف يشحط الفرق بينكم كام سنه طب انت اصلا عارف الفرق بيني وبينك كام سنه ٩سنين ما تفوق بقي فوق بقي 









وها هي جود بشعرها المتناثر الغير مرتب اتمد يدها لتسلم عليه فكانت عيناها العسليتان يلمعان 
حتي جاء هذا الشاب ليتخطي حدوده فرفعها من علي الارض حاملا اياها:  فكراني يجود 
جود وهي تهز راسها فهي حقا لا تتذكر فهي لم تراه ف اخر مره هو شاهدها كانت في سبوعها فقط 
جميله: يلا يجود ادخلي اغسلي وشك وتعالي علشان تاكلي
جود: مش هاكل باميه 
جميله بتبريق: طيب هعملك الي انتي عوزاه 
ف فارس لم يريد ان تصبح محرجه امام اختها الصغيره فرد: لي يجود ا انا جاي مخصوص علشان اكل باميه ثم وجهه كلامه لجميله: حطيلي انا وجود ناكل باميه يجميله ثم حاول انقاذها مره اخري فهو يعلم حال هذا البيت فلم تكون اللحوم وجبه اساسيه.: ومتجبيش لحمه مبحبهاش 
حمدت جميله ربها في سرها فلم يكن في المنزل اي لحوم وبالرغم من ذالك فكان اهل هذا البيت قنوعين لا يهتمون بمال او طعام: بس كده من عنيا 
ثم وضعت طبق كبير لهم و اعطت لهم الخبز 
بعد الاكل
فارس: لا لا اي دا يشيخه اي حلاوه الاكل دي لا الصراحه اهنيكي 
لاحظ فارس التوتر المرسوم علي جميله:.... مالك يبت في اي وشك مخطوف كده
جميله بتضجر: مسميش بت علي فكره.... مفيش بس معاد الشهاده انهارده 
فارس: طب خليكي اروح اجبهالك
ملك: اله دا احنا زارنا النبي ازيك يفارس عامل اي امال فين امك و اخواتك 
فارس: هو انا هجيب كل دول ولا اي بتهزري انتي جيت انا بس من غير معرف حد.. الا بقولك هي نتيجه جميله بانت 
ملك: بيقولو 
فارس: طب رايح اجبها واجي خليكي بقي 
بعد مده 
فارس: ادي رقم...... ما تدي رقم يجميله
.....

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق