رواية قدري الاجمل الفصل السابع 


في صباح اليوم التالي …. 
_رقية بتحضر شنطتها عشان تمشي تروح عند أهلها وسعاد معاها 
سعاد: والله هتوحشينا يا رقية والله 
رقية: وانتو والله يا داده 
سعاد: كاميليا هانم أول ما صحيت سألت عليكِ 
رقية: ايوه ما أنا مستنياها ومش همشي غير لما اشوفها 
سعاد: واضح كاميليا هانم حبتك أوى 
رقية: وأنا والله يا داده من أول يوم شوفتها فيه وأنا حبيتها 
_قاطعهم دخول كاميليا الاوضه 
كاميليا: هتوحشيني اوى يا روكا 










رقية وهي بتشيلها: وانتِ كمان يا كوكي 
كاميليا: طب خُدى الشكولاته دي هديه افتكريني بيها 
رقية بتاخد الشكولاته وبتبوس خدها: أنا مش محتاجه شكولاته عشان افتكرك انا عُمري ما هنساكِ اصلاً 
كاميليا بتبوس خد رقية: وأنا كمان مش هنساكِ ابدا 
رقية: هو بدر بيه صحي من النوم 
كاميليا: ايوه وكان بيحط برفيوم 
رقية: طب أنا هروحلو عشان امشي 
سعاد: تمام يابنتي 
رقية: معلش يا داده النهارده هتحضري الأكل لوحدك 
سعاد: عادي يابنتي المهم تروحي وترجعي بالسلامه 
رقية: الله يسلمك يا داده يلا أنا هروح لبدر بيه 
سعاد: تمام روحي انتِ يا رقية ويلا يا كاميليا ننزل تحت 
كاميليا: ماشي يلا بينا 
_سعاد وكاميليا نزلو تحت ورقية راحت عند اوضه بدر وخبطت 
بدر: أدخل 
رقية: صباح الخير 
بدر بإبتسامة: أحلي صباح النور لأحلي رقية 
رقية بإبتسامة: مينفعش امشي من غير ما أسلم عليك 
بدر ابتسم: وأنا مكنتش هسيبك تمشي اصلاً من غير ما أسلم عليكِ
رقية: طيب سلام يا بدر أنا همشي دلوقتي 
بدر: استني 
_بدر راح علي الخزنه وطلع منها مبلغ كبير 
بدر: خُدى دول 
رقية بأستغراب: ايه دول 
بدر: خُدي الفلوس دي خليهم معاكِ 
رقية: أعمل بيهم ايه يعني 
بدر: خليهم معاكِ يمكن تحتاجيهم 
رقية: لا شُكراً يا بدر أنا مش محتاجه حاجة 
بدر: طب خليهم معاكِ 
رقية: صدقني يا بدر أنا مش محتاجه فلوس 
بدر: يعني هتكسفي ايدي 
رقية: لا مش قصدي كده بس مينفعش اخدهم 
بدر بيحطهم في ايدها: خديهم عشان خاطري 
رقية اخدتهم بتوتر: شُكراً يا بدر 
بدر ابتسم: العفو مفيش شُكر بينا ولا ايه 
رقية ابتسمت: طيب أنا همشي 
بدر: استني أفطري معانا وبعدين امشي ولا اقولك أنا هقول للسواق يوصلك 
رقية: خلاص معنديش مشكله 
بدر: ماشي يلا بينا 
_رقية نزلت وأكلت معاهم وبعدين مشيت علي بيت اهلها 
_في بيت أهل رقية 
منال: ايوه جايه مين اللي بيخبط علي الباب كده 
_فتحت منال 
منال بفرحه: رقية 
رقية وهي بتحضنها: ايوه يا ماما وحشتيني اوي 
منال: وانتِ أكتر يا حببتي والله عامله ايه طول الايام اللي فاتت 
رقية: الحمدلله كويسه يا ماما 
منال: وبتاكلي كويس وقاعده مرتاحه ولا لا 
رقية: لا متخفيش أنا مرتاحه اوي والله يا ماما 
منال: والست اللي انتِ قاعده معاها دي كويسه يعني مخلياكى مرتاحه ولا لا 
رقية بغباء: ست مين 
منال: الست اللي بتشتغلي عندها 
رقيةبإنتباه: اااه الست لا دا أنا مرتاحه خالص 
منال: طب بتروحي الكُليه بتاعتك ولا لا 
رقية: لا أنا مش بروح يا ماما 
منال: ليه هي الست مش راضيه توديكى 
رقية: لا يا ماما الست قالتلي روحي علي الامتحانات بس 
منال: أنا مش ايه اللي جابرك على الشغل والتعب 
رقية: ولا تعب ولا حاجه أنا حابه اشتغل عادي يعني 
منال: لا أنا متأكده ان في سبب وسبب كبير كمان 
رقية: مفيش سبب ولا حاجه أنا مش عارفه يا ماما انتِ مكبره الموضوع ليه 









منال: مكبره الموضوع ماشي ياختى لما نشوف اخرتها 
رقية: هو فين بابا صح 
منال: ما انتِ عارفه دلوقتي اكيد في المدرسه 
رقية: اه صح تصدقي نسيت 
منال: طيب يلا غيري هدومك وتعالي ساعديني 
رقية: حاضر 
_في شركه بدر 
_بدر كان قاعد ومعاه صاحبو حازم 
حازم: هاا يا بدر هتطلع معانا الشله كلها بتسأل عليك ليه مش باين كده 
بدر: ما أنا قولتلك هفكر وارد عليك 
حازم: كُل دا بتفكر يابني اخلص قول رأيك 
بدر: استني هشوف رقية تيجي معانا ولا لا 
حازم: هي رقية هتيجي 
بدر: اكيد هجيبها معايا أنا مش هسيبها هي وكاميليا تقعد لوحدها يعني 
حازم: واضح انك بقيت تحب وجود رقية جمبك 
بدر: بصراحه ايوه وكاميليا كمان حبتها 
حازم: ايوه حتي أنا استغربت هي عمرها ما حبت مُربيه بالشكل دا كُل اللي كُنت بتجيبهم كانت مش بتحبهم 
بدر: مش بتحبهم عشان بيضربوها لاكن رقية كويسه معاها 
حازم: وانت مكنتش بتستحمل كُنت بتطردهم علي طول 
بدر: كُنت بتجن لما اشوف كاميليا بتعيط وتقولي مشيها 
حازم: طب بقولك اتصل عليها شوف رأيها و رد عليا 
بدر: لا هي مش في القصر دلوقتي هي عند اهلها 
حازم: ليه راحت 
بدر: هو ايه اللي ليه راحت واحده عايزه تشوف اهلها أنا همنعها يعني 
حازم بضحك: كُنت فاكر كده بصراحه 
بدر: لا طبعاً عُمري ما اقدر امنعها من اهلها براحتها عايزه تشوفهم في اي وقت أنا لما ترجع هكلمها 
حازم: خلاص ماشي هستني ردك سلام 
بدر: سلام 
_في بيت رقية 
منال: حمدالله بالسلامه يا ابو رقية 
حسين: الله يسلمك 






منال: في حد انت بتحبو قاعد دلوقتي 
حسين بضحك: اوعي تقولي رقية 
رقية بتطلع من المطبخ بضحك: أنت عرفتني ازاي 
حسين هو وبيحضنها: ما امك بتقول حد بتحبو يبقي أكيد انتِ عامله ايه 
رقية: أنا الحمدلله بخير 
حسين: وايه اخبار شغلك الجديد 
رقية بصدمه: هي ماما قالتلك 
حسين: هو انتِ مش عايزاني اعرف 
رقية: لا مش قصدي يا بابا بس مش حابه انك تقلق عليا 
حسين: أكيد طبعا قلقان عليكِ بس طالما دى رغبتك انتِ حُره 
رقية: والله مفيش حد فاهمني غيرك ربنا يخليك ليا 
حسين: ويخليكِ ليا يا حببتي 
منال: يلا الاكل جاهز 
_في الليل في قصر بدر 
دخل بدر القصر بس حاسس إن في حاجه ناقصه رقية وجودها هو كان حابو طلع علي اوضه كامليا لقاها قاعده علي السرير 
بدر: ليه مش نمتي يا حبيبه بابا 
كاميليا: مش عارفه انام 
بدر: ليه 
كاميليا: اصل رقية كانت بتحكيلى حدوته وأنا مش عارفه انام 
بدر: طب ايه رأيك انام معاكِ النهارده 
كاميليا بفرحه: صح يا بابي 
بدر: صح يا حبيبه بابي هتخليني انام ولا امشي 
كاميليا بتمسك ايدو: لا لا تعالي 
_بدر أخد كاميليا في حضنو وناموا 
_في صباح اليوم التالي 


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق