رواية رغبة الانتقام الفصل الخامس عشر 

ميرنا تصنعت الحيرة و قالت بمكر : سيبنى افكر

ايهاب بإبتسامة : ماشى مع انى عارف اجابتك .. بس خدى راحتك

ميرنا قامت و ايهاب قال بإستغراب : انتى راحة فين احنا لسه مطلبناش الفطار

ميرنا : معلش انا مش هقدر .. سيبنى على راحتى

ايهاب هز راسه و هى مشت و قالت بتفكير : اعمل ايه دلوقتى انا لسة متطلقتش من خالد و مش هاينفع دلوقتى انا مكنتش متوقعة ابدا ان الخطوة دى تيجى منه بدرى اوى كدا 








جاري كتابه الفصل الجديد من الروايه حصريه لعالم المدرس بوك اترك تعليق ليصلك البارت فور نزوله او حاول زيارتنا الليله

 

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق