رواية حب مستحيل الفصل السادس عشر 


فضلنا قاعدين في ساحة البيت بنشرب قهوة و ندردش انا وهو و طنط لحد ما طلعت سلوى بتغني أغنية رومنسية ما شافتش ابوها ، كانت شايفاني انا و امها بس و هي جاية
ابتسم ابوها : يا عيني عالروقان يا عيني!!
 زعقت امها بعصبية و هي بتشاورلها على ابوها ا- انت يا مجنونة انتي مش هتعقلي بقى انتي خلاص كبرتي و هتتجوزي عن قريب؟ 
- ما تسيبيها بقى يا نفيسة هي كانت بتغني في البرنامج اللي اسمه ايه ده؟ ما هي في بيتهم ! 
نطت عليه و باسته من خده : يعيش حسن !! ربنا ما يحرمناش منك يا أعظم اب ! 
فضلت ابص عليهم قاعدين بيهزروا و غصب عني نزلت مني دمعة و انا باسترجع موقف مشابه 😭

للمتابعه باقي الروايات زوروا موقعنا على التليجرام من هنا




جاري كتابه الفصل الجديد من الروايه حصريه لعالم المدرس بوك اترك تعليق ليصلك البارت فور نزوله او حاول زيارتنا الليله



تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق