رواية لهيب القلب الفصل السادس عشر 



جني من الصدمه بتصرخ بس و تبكي شالها علي دراعتها و قرب من الحفره و ابتسم ليها و رماها جواها و بدا يردم عليها و جني بتصرخ حسام مرا واحده صابه رصاصة مخدر في كتفه بدا يتالم و وقع في الارض نزل جاسر من علي السور و قرب من الحفره و طلع جني و هي بتترعش من الخوف بدا يفقها 

جني بخوف و دموع شديدها..  كان هيموتني حيه هيدفني يا جاسر هيموتني 

جاسر حض"نها و طبطب عليها..  بس خلاص و انا الحمدلله اهو لحقتك قبل ميعمل حاجه قومي نلحق نمشي لان ف حرس كتير برا و انا سرقت منهم البندفيه ده 

قامت جني و بدا جاسر يرفعها عشان تتسلق السور و هوا وراها ثم اختفو من المكان 

دخل من البوابه دانيال و جوليا لمحو حسام مرمي ع الارض قربو منو و بدات جوليا تفوق فيه 









جوليا..  حسام فوق يا حسام باينه كده الضربه جامده عليه قوم يا حسام 

حسام بدا يفوق واحده واحده قامت..  هي فين راحت فين فييين 

دانيال بدا يهديه..  اهدي يا حسام مفيش حد هنا ايه الي حصل و مين الي عمل فيك كده 

حسام بغل..  جوليا عايزك تقلبي الكورة الارضيه علي جني مش عايز يطلع النهار و هي مش في حضني ممكن 

جوليا ابتسمت..  اكيد ممكن بس لازم بقي تشوف شغلك مستر ريكاردو بعتلك مهمه هتقوم بيها ميكروفيلم موجود في مصر في كل المعلومات الي هتنفذ مهمة القضي علي الفقراء 

حسام..  انا موافق لو جبتي جني هنفذلك في اسرع وقت 

جني و جاسر وصلت معاها شقه مفروشه دخلت و قعدت علي الانتريه..  و بعدين يا جاسر انا عايزه انزل مصر انا تعبت و قرفت ممكن ترجعني 

جاسر..  اكيد طبعا بس لازم تفهمي حاجه ان المنظمه الي فيها حسام ده منظمه كبيره و زمانه بلغ فمش هتعرفي حتي تهوبي نحيت المطار 










جني..  طب و العمل ايه متقوليش ان احنا هتفضل هنا كتير 

جاسر..  الي هيحصل ان انا هبلغ المخابرات المصريه انك موجوده هنا و ان حسام خطفك و اعت"دي عليكي و هما بقي هيتصرفو 

جني قامت..  طب انا هدخل اخد شاور عشان القرف الي بقيت فيه انا ده عن اذنك 

دخلت جني الحمام قلعت ملابسها و وقفت قدام المرايا بدات تشوف جروح صغيره و قدمات فضلت تبكي ثم خدت شاور و خرجت لقيت جاسر متكتف و واحد قرب منها ماسكها من شعرها و سحبها رماها قدام رجل واحد اخر..  هي ده يا باشا 

"اه هي ده يا عز الطلب و يا محاسن الصدف انتي يا حلوه الي شقتيني معاكي اخيرا لقيتك 

جني بصدمه..  انت ازاااي 

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق