رواية سمراء ولكن الفصل السادس 6 بقلم  سمكه


البارت السادس❤بقلم أسماء السرسي❤

هادي قعد ولسه هيحط الشوكه في بوقه صوت من وراه 


ـ شكل في خيانه في الموضوع بتاكلو من غيري 


هادي بص وراه بصدمه: شادي!!!

وقام بسرعه وحضنه 


شادي ببتسامه: وحشت اخوك يبطل 


هادي ببتسامه وهو بيطلع من حضنه: اي يعم سمعت انك اتجوزت


شادي اتلاشت ابتسامه وافتكر صبا وبص لاهله اللي بصوله بجمود ومستنيين هيقول اي


شادي ابتسم بتصنع ولسه هيرد صوت من وراه


ـ طبعا اتجوز ومش اي واحده دي شذا الاسيوطي 

وراحت وقفت جمب شادي ومسكت ايده 


هادي بص ل شذا بصدمه: معقول ي شادي تتجوز دي.. 


قطعه شادي بجمود: هادي دي مراتي 


سميه (ام شادي وهادي): لا دي عيشه تطهق سليم انا طالعه وبصت ل شذا بقرف وقالت اصل نفسي اتسدت 


شادي: بابا ومنطقش الكلمه ولقي سليم قام وبصله بصه معناها ان لو اتكلمت انا مش مسؤول اي اللي هيحصل فيك وطلع


هادي هز راسه يمين وشمال بأسف وطلع هو الاخر 


شادي بص ل شذا بحب: تعالي يروحي نطلع احنا اوضتنا


شذا ببتسامه مصطنعه: يلا يروحي 


برا الفيلا

هادي جاله تليفون وكان الدكتور اللي متابع حاله صبا


هادي: الو ي دكتور 


الدكتور: اهلا ي هادي بيه 


هادي: اخبار المريضه اي دي في غيبوبه بقالها شهر


الدكتور: المريضه فاقت 


هادي قام بسرعه واتجهه للعربيه وقال بفرحه: ايه فاقت


الدكتور: ايوه ي هادي بيه بس اول م فاقت وشافت نفسها في المرايا وتقريبا عرفت انو وشها اتغير وحكاله كل اللي حصل 


هادي وهو بيقفل معاه: طب تمام ي دكتور انا جاي في الطريق 




هادي وصل وراح الدكتور 


الدكتور وهو بيقوم: اهلا اهلا هادي بيه 


هادي وهو بيسلم على الدكتور: اهلا ي دكتور 


الدكتور وهو بيقعد: اتفضل ي هادي بيه اقعد


هادي: ممكن الاول اشوف المريضه


الدكتور وهو بيقوم تاني: طب ي هادي بيه تعالي معايا


هادي دخل الاوضه بتاعت صبا ولقاها لسه مفقتش 


هادي: هو الشاش اللي علي وشها ده هيتشال امتي 


الدكتور: بكره بالكتير انت عارف انى لما جات هنا كان وشها عامل ازاي كان مليان جرو*ح والجرو*ح دي كانت عميقه فكان لازم نغير وشها بس اللي مش عارفه ان انت ادتني صوره لواحده بس الواحده دي مين


هادي بألم: دي صوره حبيبتي صوڤا الله يرحمها 


الدكتور بأسف: الله يرحمها 


صبا قامت وحست بو*جع في راسها: ااه انا فين 


هادي بصلها: انتي في المستشفى 


صبا ركزت في الصوت وحست انها تعرفه وبعدها فتحت عنيها وبصت بصدمه وقالت بهمس: هادي 


هادي: صباح الخير وقال بأسف انا اسف لاني انا اللي خبطتك بالعربيه وانا برضو السبب ان غيرت ليكي وشك بس بس هو كان في جرو*ح عميقه وانا مكنتش عارف شكلك اي فقترح الدكتور ان نغيرلك وشك


صبا بصتله وجالها فكره وابتسمت بخبث 


صبا بحزن: بس.. بس انا مش فاكره حاجه، وانا معرفش انا فين ولا حتي اسمي ايه 


هادي بصدمه: ايه وبعدها بص الدكتور 


الدكتور: معلش ي هادي بيه عاوزك ثانيه


هادي طلع معاه والدكتور اتكلم 


الدكتور بأسف: اللي كنت خايف منه حصل تقريباً المريضه للي جوه حصلها فقدان ذاكره 


هادي بصدمه: ايه!.. طب وايه الحل


الدكتور: لازم متتغرضش لاي ضغوطات ولا تحاول تفتكر حاجه لان هيبقي في خط*ر عليها 


هادي هز راسه ودخل ل صبا


هادي: هو انتي بجد مش فاكره اي حاجه 


صبا بصتله كتير وهزت راسها بثقل


هادي: انا اسف بس كان دا الحل الوحيد اللي في ايدي اني اعمله ان اغير وشك بس انا والله مكنت عارف شكلك اي 


صبا في نفسها: وكنت هتعمل بشكلي اي هتتمسخر عليا شكل اخوك منت اكيد نفس عجينته ي هادي بيه بس انت ادتني امل ان في يوم من الايام اقدر انتق*م من اخوك اللي كان طول عمره بيتريق عليا خليني اشوفه بمظهري الجديد دا هيعمل ايه وبعد كده بصتله من فوق لتحت بخبث وابتسمت ابتسامه جنبيه خبيثه 


#يتبع... 

#سمراء_ولكن 

                     الفصل  السابع من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق