رواية طفله الريان الفصل السابع 


استأذن مامته يروح مشوار واتصل بحد وهو بيقول نفذ. 
راح مخزن قديم ودخل كانت كاريمان ويامن متربطين جمب بعض. 

ريان بغضب قال بقى انتيييييي تعملييي داااا كلللله ياااابنت ال *** انا هندمكككك على اليوم الي اتولدتي فيه. 








كاريمان بغضب مااالك محمووق كدددده ليييه مشش ديي الطفله الي مش فاهمه حاجه. 

ريان ضربها بالقلم جامد وشدها من شعرها وهو بيقول اماااا ندددددمتك يااابنت اللل*** انتييي واخووكي الل** بعدين بص لرجالته وهو بيقول اعملو اللازم. 

ريان خرج من المكان وراح المستشفى َوقعد مع ايسل الي فاقت ومش بترد بصه في الاشي قعد جمبها واتكلم بحنان واحتواء. 










ينفع الي عملتيه ده ياقلبي يعني تموتي كافره وربنا يزعل منك ليه عملتي كده انا كنت بموت في كل لحظه انا بحبك واعمل المستحيل علشانك. 

ايسل فجأه حضنته وهي بتقول تعبت تعبت ياريان مش قادره استحمل تاني. 

ريان اخدها في حضنه جامد وهو بيقرا عليها قرآن لحد مانامت. 

راح يدفع مصاريف المستشفى ودعاء كانت بتجيب حاجه من الكافتيريا لكن اتصدم لما رجع وشاف َ.... 


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق