رواية صعيدي اوقعني في حبه الفصل السابع 
لطف بصدمه....محمد

محمد بقوه...ايوه محمد يا مراتي 

يوسف  بزعيق..مراتك ايه يا جدع انت   

محمد بكذب ...هي الهانم مقلتش اننا اتجوزنا 

لطف ...كداب والله كداب احنا ملحقناش نكتب الكتاب الحمدلله 

محمد بكذب ...لا اتجوزنا يا بنت عمي اجيبلكم العقد حتي 

يوسف استغرب هو اكيد مش كداب عشان يقول اجيب عقد الجواز ولطف متأكده انها متجوزتش  

يوسف ...طيب هات العقد نشوفه 

محمد مكنش يتوقع السؤال دا هو قال الكلام دا عشان يبين انه فعلا متجوزها 

محمد بتوتر...العقد لسه في الشرقيه 

يوسف عرف انه كذاب ....طيب اطلع برا لطف مراتي وهتفضل مراتي فاهم ومشوفش وشك تاني فاهممم 

لطف ببكاء...كفايا اخدتوا فلوس ابويا وامي وقت.لوا اختي 

محمد بعصبيه...كدابه احنا مخدناش حاجه وقتل ايه يا بت انتِ ورايح يمد ايده عليها لقي بوكس نازل علي وشه 

يوسف بغضب ...ااه يا بن ......تعمل دا كله وفضل يضرب فيه 

آدم بعصبيه ...يوسف بس بس كفايا وانت يا جدع انت خد رجالتك وامشي 






يوسف...مش هيمشي هسلموا للحكومه 

ادم وهو بيقوله كلام في ودنه ...مينفعش احنا مش عارفين دا حقيقي ولا ومش ماسكين عليهم حاجه سيبهم وانا هراقبه 

وفعلا يوسف سابه ومحمد مشي وهو بيتوعد للطف ويوسف 

لطف ببكاء..يوسف انت بخير 

جدتها ...لطف انتِ ويوسف  اركبوا فوق بس اوعي تنسي ان الكلام اللي قولتيه هيعدي 

خالها بغضب ...لا هي تيجي تقولنا كل حاجه مخبياها علينا 

الجده...هي دلوقتي عروسه خليها تركب هي ويوسف  يرتاحوا وبعدين تنزل تحكيلنا 

♡♡♡♡عند حور وتميم

تميم كان ماشي قدام اوضه رانيا سمعها وهي بتقول يا حبيبي  معلش مش هقدر اقابلك 

تميم بغضب ...حبيبي ..!ودخل عليها 

تميم بغضب..بتكلمي مين 

رانيا بخوف ...بكلم اخويا في اي يا تميم 

تميم بشك..طيب وسابها ومشي 

عند حور شافته وهو داخل اوضه رانيا لما اخرج شاف حور مكتفه ايديها وواقفه 

حور بغيره...كنت بتعمل ايه جوا ان شاء الله 

تميم وحب يخليها تغير اكتر...عادي كنت داخل عند رانيا كنت بشوف حاجه عندها 

حور بغيره...والحاجة  دي مش عندي ان شاء الله 

تميم بضحك..لا عند رانيا بس 

حور بغيره ...خليها تنفع وسابته ومشيت 

تميم بضحك...بت يا بت تعالي هي مراتي زيها زيك 

حور بدموع .. والله 







تميم بغمزه...بس محدش جوا قلبي غيرك يا بطل 

حور ...بطل كلامك دا انت صعيدي انت 

تميم بغمزه ...اعجبك 

حور بضحك...لا سرسج.ي..)جماعه هو الكلام دا سر.سج 😂

تميم ...تعالي بقا وشالها وجري بيها 

♡♡♡♡عند لطف ويوسف 

بليل كانت قاعده لطف والعيله 

جدتها ...قولي كل اللي تعرفيه 

لطف ببكاء...عمو كان عايز يجوزني ابنه محمد دا عشان ياخد فلوسي ولما موافقتش واتصلت بيكم وجيتوا عندنا ساعتها غصبني اني اقول كنت مضايقه شويه عشان كدا واني موافقه علي الجواز 

جدتها بغضب...خوفتي منهم 

لطف ببكاء ...كانوا بيهددوني انهم هيق.تلوا حد من العيله زي اخويا 

يوسف ...ومقولتيش ليه 

لطف ...عشان كنت خايفه منهم هما يقدروا يعملوا اي حاجه خصوصا انهم بيشتغلوا في المخ...در.ات 

يوسف بصدمه...وانتِ عرفتي الكلام دا كله منين 

لطف ...كنت معديه مره من قدام الاوضه سمعت عمو وهو بيتفق علي مكان الشحنه 







جدتها...ق...تلو..ا ازاي اختك وازاي معرفتيناش 

لطف ببكاء...انا مكنتش اعرف انا عرفت لما جيتلكم كانوا بيقولوا انها عملت حد..ثه بس بعد كدا اكتشفت انه بفعل فاعل 

يوسف والكل بغضب....دول نهايتهم قربت 

♡♡♡♡♡
عند حور وتميم 

كان تميم بياخد دش وحور قاعده ماسكه الفون وفجأه رساله جات لها 

اخوكي ...وضرتك بي..خو..نوا  

حور بصدمه.. اخويا وورانيا

والفون وقع منها لما جالها صور ليهم في كافيه وغيره من الاماكن 




تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق