رواية صعيدي اوقعني في حبه الفصل الاول 


البارت الاول  


ازاي يا امي عايزني اتجوز وانا متجوز 

 

دا كان كلام تميم الصعيدي 


شاب في اوائل الثلاثون 


الام هبه...انا عايزه اشوف حفيدي قبل ما اموت 








تميم بحزن.. يا امي انا مش عايز اتجوز علي رانيا 


الام...وانا قولت هتتجوز يعني هتتجوز هي مش عايزه تخلف 


تميم..والله يا امي هحاول معاها تاني وتالت عشان خاطري 


الام بغضب ...ام نشوف اخرتها 

وسابته ومشيت 


تميم بحزن..ليه يا رانيا تحطيني في المشكله دي ليه 


وركب فوق 


تميم بهدوء...رانيا عايز اتكلم معاكي  في موضوع 


رانيا ببرود ...عرفاه موضوع الخلفه انا قولتلك مش عايزه اخلف ومش هبوظ جسمي عايز تتجوز اتجوز 


تميم بغضب...وحبنا 


رانيا ...يا حبيبي  حبنا هيفضل زي ما هو يرضيك ابوظ جسمي انت هات واحده تخلف وليك عندي اربيه ليك 


تميم بغيظ..تمام تمام يا رانيا 


وسابها ومشي 


♡♡♡عند بطلتنا 


انت عايز تبيعني يا مازن 


مازن بشجع..انتِ حلوه والست دفعت فيكي كتير 


حور ببكاء ..مازن حرام عليك والله هعيش خدا.مه ليك انت ومراتك بس بلاش ونبي 


مازن بغضب ..انا قولت كلامي جهزي لبسك عشان هتسافري الصعيد انهارده 


وسابها تبكي ومشي 


حور ببكاء...يارب هو بيعمل معايا كدا ليه دانا اخته والله اخته وفضلت تبكي لغايه ما نامت علي الارض 


تسريع الاحداث 


♡♡♡♡

حور كانت بتجهز شنطتها بحزن 


مرات مازن بكرهه..مع اني فرحانه اووي عشان ماشيه لكن برضو زعلان عشان مش هلقي خدا.مه لبيتي 


حور بغضب..منك لله انت وجوزك 


مرات مازن وهي بتمسكها من شعرها...كان نفسي امد ايدي عليكي لكن معلش وسابتها ومشيت 


♡♡في الصعيد 


تميم بغضب...برضو يا ماما عملتي اللي في راسك 


هبه ...ايوه والبنت هتيجي هنا بعد ساعات 


تميم بغضب...طيب هتشوفي هعمل فيها ايه وسابها ومشي 


هبه ..ربنا يهديك يبني بس هتعرف انا عملت كدا ليه...يارب يا حور تيجي بالسلامه يارب 


بعد مده طويله وصلت حور آخيرا الصعيد 


حور بانبهار:الله اي الجمال دا 








السواق بضحك:دانتِ كمان يا هانم مشفتيش الزرع بالنهار هيبقي المنظر احلي  


حور ...هانم بس ايه يا عم محمد قولي حور 


عم محمد...ماشي يا ست حور 


حور ..بضحك يووه ست كمان  


ووصلوا البيت 


حور بانبهار...الله ايه دا 


بتبص كدا ملقيتش حد 


حور...انا رأي أجري لغايه ما اوصل هناك 


وفجأه وهي بتجري خبطت في جسم قوي ووقعت علي الارض 


تميم بغضب...انتِ مين انتِ 


حور...انا نا 


تميم بمكر..عرفتك انتِ الخدام*ه الجديده 


حور بغضب ...خدا.مه في عينك يا قليل الزوق انت 


تميم بغضب ...انت شكلك لسانك طويل وقرب منها ومحدش هيقصه غيري 











حور...خوفت 


هبه بفرحه...يا اهلا يا اهلا يا حور يا بنتي 


حور باستغراب..حضرتك عرفاني 


هبه طبعا يا بنتي انا حماتك 


حور بطيبه ..اهلا حضرتك وسلمت عليها 


وفجأه  صوت من وراهم 


رانيا بشرر..اي دا هي دي اللي اشترتوها بفلوسكم عشان تخلف 


حور ببكاء وصدمه...


        الفصل الثاني من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق