كشف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، تطورات واقعة الغش أثناء امتحان الفيزياء للثانوية العامة 2022 من داخل سيارة.

كانت صفحات السوشيال ميديا، تداولت صورة لامتحان مادة الفيزياء الذي أداه طلاب الثانوية العامة قبل أيام، تم التقاطها داخل سيارة، مما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الوزير في فيديو نشرته الصفحة الرسمية لوزارة التربية والتعليم على "فيسبوك"، اليوم الثلاثاء، إنه "في حالة فردية في امتحان الفيزياء يوم الخميس الماضي لتشويه صورة الامتحانات وإثارة البلبلة تم التعرف على اللجنة والطالب خلال دقائق في غرفة العمليات وكشفت ملابسات الموضوع".

وأوضح أن تقرير التحقيقات بشأن الواقعة جاءت في نحو 50 صفحة.

وأضاف أن المتهمين في الواقعة هم: ولي أمر الطالب ورئيس اللجنة نفسه والطالب نفسه، وتم تقييدها كمخالفة طلابية.

ولفت "شوقي" إلى أن الطالب هو "ز أ م ح" في الصف الثالث الثانوي، ويؤدي الامتحان في لجنة أبوزعبل المشتركة بالخانكة، ورئيس اللجنة معلم لغة عربية من إدارة بلبيس التعليمية ومنتدب للامتحانات في مدرسة أبو زعبل.

وأوضح أن الطالب حاز وشرع في استخدام هاتف وساعة سمارت وسماعة أذن أثناء امتحان الديناميكا يوم 5 يوليو داخل اللجنة بهدف الغش، كما استولى رئيس لجنة الامتحان على ورقة الفيزياء وخرج خارج اللجنة وقت الامتحان وأعطاها لمجهول لتوصيلها إلى ولي أمر الطالب، وقام بتصويرها وإعادتها خلال دقائق، في حين قبل رئَيس اللجنة رشوة من ولي الأمر للتستر على نجله.

قامت #وزارة_التربية_والتعليم والتعليم الفني بإلغاء جميع امتحانات الطالب المشارك في الواقعة للدور الأول من العام الدراسي 2021_2022 وحرمانه من أداء امتحانات الدور الثاني لذات العام، مع احتساب عام الحرمان عام رسوب، ومنعه من دخول امتحانات العام الثاني وذلك بعد نتيجة التحقيقات التي تمت لكشف تفاصيل وملابسات الواقعة.

فيما يخص رئيس اللجنة تم خصم شهرين مع حرمانه من عمل الامتحانات لمدة ٥ أعوام من قبل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

وبالنسبة لولي الأمر تم تحويله للنيابة العامة، كذلك تم تحويل الطالب ورئيس اللجنة في ذات الشأن.

جدير بالذكر أنه تم ضبط أقل من ٩٠ حالة غش من ٧ مليون امتحان تم انعقادهم وهو ما يعني نسبة ١ من ١٠٠ ألف.

وتوجه الوزارة الشكر لوزارة الداخلية وكافة الأجهزة المعنية وتؤكد أن ما تم عرضه هو حالة فردية ولا يجب أن تلهينا عن شكر كافة المسؤولين عن سير الامتحانات بنزاهة كبيرة.


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق