رواية صعيدي اوقعني في حبه الفصل الحادي عشر 

تسريع الاحداث 

حور بقيت في الشهر الخامس وبطنها بقيت سبعه متر لقدام 

♡♡♡عند لطف

لطف وهي قاعده مع ابن عمها وبتبكي 

 محمد بضحك عليها...انتِ فكراني غبي يا لطف 

لطف بخوف ...هه 

محمد بضحك...فكراني يعني هصدق اللي بتعمليه دا وبشر جاييه لي هنا يا بنت عمي  


جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه لعالم المدرس بوك اترك تعليق ليصلك كل جديد أو عاود زيارتنا الليلة

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق