رواية احببت مجنونة الجزء الثاني الفصل الخامس 


بيت هشام 

التليفون يرن 
هشام _ الو 
يوسف _ عمي جودي في المستشفي  تعاله بسرعه 
هشام بصدمه_ ليه مالها يا يوسف 
يوسف _ حد ضر'بها بمطو'ه وجري 
هشام بقلق _ مستشفى ايه انطق
ياسمين _ في ايه يا هشام 
هشام _ جودي في المستشفى، حد ضر'بها بمطو'ه انا رايحالها
  ياسمين بصراخ_ يامصيبتي،  استنا هروح معاك لازم اشوف بنتي













في مكان اخر 

ياسين علي التليفون _ عملت زي ما قولتلك 
الطرف التاني_ ايوه زي ما أمرت بظبط
ياسين_ اوعا تكون اصا'به تموت انا عاوز اقر'صها وبس 
الطرف التاني_ تمام متقلقش كله اتنفذ بالحرف 
ياسين _ كويس اوي، يلا اختفي انت مش عاوز حد يعرفلك طريق دلوقتى وفلوسك هتوصلك 
الطرف التاني _ اي خدمه  
ياسين _ سلام.... دي حآجه بسيطة ودوركم جاي انتو الاتنين متستعجلوش هعرفكم ازاي تقفو قصادي كويس، مش ياسين اللي يعوز حآجه وحد يوقف في وشه 

في المستشفى

بيدخلو هشام وياسمين وهما مرعوبين على بنتهم الوحيدة
هشام_ هي فين
يوسف _ جوه
هشام_ مين اللي عمل كده 
يوسف_ معرفش هو ضر'بها وجري محدش لحقه 
هشام _ وامن النادي كانو فين ازاي محدش يقدر يلحقه دا اسمه استهتار انا هوديهم كلهم في داهيه 
ياسمين ببكاء_ استني بس نطمن عليها الاول يارب سلم 
يوسف_ متقلقيش يا طنط بسيطه ان شاءلله 
هشام _ متعرفش ايه السبب والشخص ده عمل كده ليه طيب
يوسف_ لا ياعمي معرفش انا اول مره اشوفه 
بيطلع الدكتور 
هشام بقلق_ بنتي عامله ايه يا دكتور 
الدكتور_ متقلقش الحمدلله الاصابه كانت بسيطه واحنا عملنا الازم 
ياسمين ببكاء_ الحمدلله الحمدلله.. انا عاوزه اشوفها 
الدكتور_ هي لسه مفقتش  استنو شويه البوليس هيجي دلوقتي يستجوبها الاول  وبعدين تقدرو تشوفوها 
هشام بترجي_ ممكن نطمن عليها من بعيد لو سمحت
الدكتور _  طيب دقيقة واحدة تشوفوها وتخرجو بسرعه 
هشام _ حاضر يا دكتور، 
بيدخلو عليها يلاقوها نايمه ومش حاسه بحاجه خالص، 
ياسمين ببكاء_ مين اللى عمل فيكى كده يابنتي حسبي الله ونعم الوكيل
هشام بقهر _ هنعرف وساعتها مش هر'حمه 

بيت مراد 

مي ياترا مكلمنيش ليه لغيت دلوقتى معقول كل ده ولسه موصلش،.... انا هتصل بيه

في مكان اخر  

مراد في الحمام بياخد دوش وفجاه التليفون بيرن 
مصطفى _ تليفونك بيرن 
مراد _ ممكن ترد وتقولهم اني هكلمهم بعدين  
مصطفى يمسك التليفون ويبص يلاقي اسم ميمو _ ههههه اردلك علي معجباتك ترضاها عليه؟!  
مراد _ ههههه مفيش معجبات رد بس
مصطفى يفتح الخط _ ماشي نرد ونشوف سنجل ولا لا ..  الو مين 
مي تحس انها سمعت الصوت ده قبل كده _ الو مش ده تليفون مراد
مصطفى يعرف صوتها ف يقفل الخط بسرعه قبل ما تعرفه.. لنفسه_ مكنش لازم ترد دلوقتي هتشك    
مراد يخرج _ ها طلع مين 
مصطفى بارتباك _ مش عارف الخط فصل اتفضل تليفونك
مراد يشوف الإسم_ اااه دي ماما.. استني شويه وبعدين هكلمك.. تحب تشرب قهوه معايا 

مي _ انا سمعت الصوت ده قبل كده بس فين  ،  انا هتصل تاني لازم اعرف هو مين  









مراد _ دي ماما تاني تلاقيها قلقانه عشان مكلمتهاش لما وصلت،، ايوه يا ماما 
مي _ مراد هو انت؟!  امال مين اللي رد عليه من شويه 
مراد _ ده عمي مصطفى 
مي _ مين عمك مصطفى ده ان شاءلله  
مراد بزهق _ واحد صاحب بابا يا ماما  ممكن  بلاش  نبتدي 
مي بقلق _ وانت ايه عرفك انه صاحب بابا وانت شفت ابوك علشان تعرف ليه صحاب ،  فوراً تبعد عنه انا بقولك اهو 
مراد بزهق_ ماما نتكلم بعدين مع السلامه ويقفل 
كل ده ومصطفي سامع كلامها لنفسه _ مفهماه ان ابوه ميت طيب ليه يا مي صعبتيها عليه اوي وانا كنت خلاص قررت ارجع ليكم... بس  مش مشكله انا هعرفه كل حآجه  واحده واحده 
مراد_ انا اسف بس ماما بتخاف عليه علشان ملهاش غيري 
مصطفى بتفهم_ عندها حق الدنيا مش مضمونه، انا همشي مش حابب اعملك مشاكل 
مراد _ لا والله ما تمشي ايه اللي بتقوله ده، 
مصطفى_ انا هجيلك كل يوم 
مراد_ يبقا انت معتبرني غريب هو انا مش زي ابنك بردو 
مصطفى_ اكيد 
مراد_ طيب يبقا لازم تقعد معايا هنا.
مصطفى بإبتسامة _ طيب 

في المستشفي 
تليفون ياسمين بيرن
ياسمين _ ايوه يا مي 
مي _ انتي فين روحتلك البيت محدش رد عليه
ياسمين _ احنا في المستشفي 
مي بقلق_ مستشفى ليه 
ياسمين_ جودي حد ضر'بها بمطو'ه 
مي بصدمه_ ياساتر يارب طيب مستشفى ايه انا هجيلكم 

بتروح مي المستشفي، وتلاقي ياسمين وهشام قاعدين وزعلانين 
مي بقلق_ طمنيني عليها 
ياسمين_ الحمدلله علي كل حال 
مي _ طيب وانتو قاعدين هنا ليه وسايبينها 
هشام_ الظابط عندها 
مي _ متعرفوش مين ابن الحر'ام اللي عمل كده 
ياسمين_ منعرفش حآجه اهو احنا مستنين نفهم منها ايه السبب 

في مكان اخر 

مراد_ انت تعرف بابا من امتي 
مصطفى بتردد_ من صغرنا مع بعض 
مراد_ طيب شكله كان عامل ازاي
مصطفى بإبتسامة وتأمل في وجهه مراد_ يعني تقدر تقول شبهك كده،  انت تشبهه لدرجة كبيره بس هو اطول شويه ههههه 
مراد بحنين _ عاش ازاي طيب؟! 
مصطفى بشرود_ امم عاش بالأسم بس 
مراد_ يعني ايه عاش بالأسم 
مصطفى بعد صمت_ .  سيبك من الموضوع ده دلوقتي خلينا فيك انت 
مراد _ لا انت كنت هتقول حآجه، من فضلك كمل 
مصطفى_ مش عاوز اضايقك 
مراد_ انا هضايق لو مكملتش اللي كنت بتقولو 
مصطفى بتنهيده _ هقولك ... كان جدك متجوزه جدتك عشان تخلف مكنش عاوز حآجه من الجواز اكتر من ولد يحمل اسمه ويعلمه طباعه وفعلا هي خلفت وجابت ابوك...
مراد_ وبعدين 
مصطفى بحزن وكلام بيطلع بالعافيه_ بعد ما اتولد، جدتك كانت بنسبه لجدك خلاص ملهاش مكان، كان يعذ'بها قدامه ويز'لها  وبعد سنين، مقدرتش تستحمل... 
مراد بتأثر _ وبعدين كمل 
مصطفى تنزل دموعه غصب _ انت'حرت قدامه في نص الليل حاول كتير يوقفها بس هي كانت كارهه الحياه اكتر من حبها لابنها، وبعدين جه القطر و.... 
مراد بدموع_ وهو عمل ايه بعدين عاش ازاي مع جدي بعد اللي حصل
مصطفى بتنهيده وجع_ عاش غصب عنه، حاول كتير يهرب بس مكنش كبير كفاية، ولما كبر قرر يهاجر...
مراد _ وهاجر؟!
مصطفى _ مقدرش 
مراد _ ليه مقدرش 
مصطفى_ اممم انا تعبت ممكن نكمل وقت تاني 
مراد بترجي_ ماشي بس ارجوك لازم اعرف حصل ايه بعد كده
مصطفى_ اكيد هتعرف كل حآجه بس يلا انت لازم تكلم مامتك زمانها قلقانه عليك 
مراد بتنهيده_ خليها تقلق شويه، هي   دايما شيفاني تايه ومهمهاش،.. تصدق اني اول مره اعرف المعلومة دي عن بابا عمرها ما حكتلي اي تفصيله عنه 
مصطفى_ يمكن متعرفش 
مراد_ في واحده متعرفش حآجه زي دي عن جوزها بردو، انا متأكد
 انها تعرف 
مصطفى _ اكيد كانت خايفه عليك  تزعل.. المهم دلوقتي  انت لازم تكلمها لو عاوزني اقعد معاك 
مراد _  حاضر هكلمها 

في المستشفي 












كلهم قاعدين جمب جودي 
ياسمين بدموع_ حبيبتي قوليلي مين اللي عمل كده وليه 
جودي بتعب _ معرفش انا اول مره اشوفه 
هشام بانفعال_ مجنون ماشي يقت'ل في الناس يعني اكيد في سبب 
مي _  اهدا مش  كنت  البنت لسه  تعبانه حمدالله على سلامتك ياحبيبتي 
جودي بتردد _ هو مراد مجاش ليه؟!
يوسف يحس بالغيرة لما سألت عليه ومفكرتش تبصله حتي وهو اللي جابها المستشفي وقاعد مستني يطمن عليها
هشام يبص لياسمين بعدم رضا 
ياسمين تمسك ايده وبهمس _ معلش عديها 
مي _ ميعرفش ياحبيبتي محدش قاله، وفجاه التليفون يرن 
مي _ اهو بيتصل ابن حلال
ياسمين _ متقوللهوش حآجه 
مي _ حاضر... الو 
مراد_ عامله ايه 
مي _ بخير الحمدلله يا حبيبي وانت عامل ايه 
مراد _ الحمدلله، بتعملي ايه دلوقتي 
مي بارتباك_ و ولا حآجه قاعده لوحدي
مراد_ طيب ما تروحي بيت عمي هشام بدال ما انتي قاعده لوحدك 
مي_ هروح الصبح
مراد_ طيب تمام بقولك شوفتي جودي النهارده
مي بارتباك_ اه. لا  بتسأل ليه 
مراد_ اكيد زعلانه علشان مسلمتش عليها قبل ما امشى وهو مفيش اي رسايل من الصبح وكنت بطمن بس
مي_ مش عارفه تلاقيها مشغوله وبعدين هتكلمك 
مراد _ طيب ياحبيبتي، خلي بالك من نفسك انا هكلمك الصبح 
مي _ ماشي ياحبيبي...... اه قولي الراجل اللي عندك مشي ولا لسه 
مراد_ لا مش هيمشي قاعد معايا علي طول
مي بانفعال _ عنيد طول عمرك، تعرفه منين عشان تقعده معاك افرض طلع حر'امي 
مراد بزهق_ لا مش حر'امي دا صاحب بابا وعمه هشام و لو قولتي لعمي هشام عليه هيعرفه
مي بجديه _ هشام انت تعرف حد اسمه مصطفى 
مراد باستغراب_ ماما انتي قولتي انك لوحدك؟!
مي بارتباك وتردد_ ا اصل 
مراد بانفعال_ اصل ايه انتي مخبيه عني ايه 
هشام_ هاتي يا مي 
مي _ اتفضل 
هشام_ ازيك يا مراد حمدالله على السلامة 
مراد _ الله يسلمك، ممكن افهم بيحصل ايه عندك 
هشام_ مفيش حآجه هي بس خافت تزعل لو قالتلك انها بره البيت دلوقتي 
مراد بعدم تصديق_ اهبل انا يعني في ايه ما تقولو انا مش مطمن 
هشام يطر يقوله عشان ميفكرش  كتير _ احنا في المستشفي 
مراد بقلق_ مين اللي في المستشفي وليه 
هشام_ جودي حصلها حا'دث بسيط
مراد ينزل عليه الخبر مثل الس'هم _ جودي عملت حا'دثه... يعني مكنتوش هتقولولي لو معرفتش صدفه... انا جاي الله يسامحكم  
هشام_ لا اوعا هي كويسه دي حا'دثه بسيطه 
مراد بانفعال_ امال مكلمتونيش ليه طالما حا'دثه بسيطه، انتو بتكدبو 
هشام _ مراد انت بقيت تنسا نفسك ايه بتكدبو دي 
مراد _ مش قصدي، انا عاوز اكلمها ممكن 
هشام بخن'قه _ اهي معاك، ويديلها التليفون 
جودي تاخد التليفون وتحطه على ودنها وتبكي 
مراد قلبه يت'قطع _ جودي انتي كويسة ودا حصل ازاي قوليلي 











جودي ببكاء_ ملكش دعوة مش انت كنت عاوز تمشي اديك مشيت 
مراد بدموع_ غصب عني وانتي عارفه لو اعرف ان هيحصلك كده مكنتش مشيت،... قوليلي مين السواق الا'عمي اللي عمل كده وانا انزل اقت'له 
جودي _ مكنش سواق، ده واحد قاصدني وضر'بني في النادي 
ياسمين تخ'طف منها التليفون وبصوت واطي _ ايه اللي قولتيه ده 
هشام ياخد التليفون ويكلمه _ مراد دي بتخرف من البنج 
مراد بانفعال_ ايه اللي حصل فهموني ازاي ده يحصل وانتو مش عاوزني اعرف، لدرجة دي بقيت غريب عنكم 
هشام_مش كده يابني احنا مش عاوزينك تضايق 
مراد بغيط _ اضايق؟! طيب ايه رايكم انا نازل وهعرف ازاي اجيب المجر'م دا واق'تله بأيدي 
مصطفى كل ده واقف بيسمع ولما بيجيب سير'ة الق'تل بيفتكر  كل اللي حصل زي شريط السينما بيعدي قدام عينه  ويمسك التليفون منه، وبتحذير اوعا اسمعك تجيب سيرة القت'ل مره تانيه،  
مراد _ ده كان عاوز يمو'تها ازاي اسيبه 
مصطفى بعصبيه_ ولو بردو اوعا تفكر ولا تنطق الكلمه دي في حياتك انت فاهم 
مراد يبصله باستغراب وهو مش فاهم ماله وازاي يتصرف كده معاه 

هشام لسه علي الخط  _ الو  مراد مين عندك الو.....
مي _ في ايه يا هشام 
هشام_ حد عنده بيكلمه بس انا سمعت الصوت ده قبل كده،   مين ده يامي 
مي_ بيقول انه واحد صاحبك انت ومراد، اسمه مصطفى بس انا عمري ما سمعت ان ليه صحاب بالاسم ده
هشام باستغراب _ وانا معنديش صحاب بالاسم ده بس الصوت ده انا سمعته قبل كده هيكون  مين،  وللحظه يجي  علي باله مراد،،،  معقول  يكون م....  
ياسمين _ مين  يا هشام  
هشام _ لا مفيش..  خلاص بس نطمن علي جودي وبعدين نشوف  مين ده  
مي بشك _ هشام  مين  اللي  جه علي  بالك  
هشام _ مفيش حد يا مي متقلقيش  انتي بس 

بيطلع  يوسف  بره المستشفي وهو  مخنو'ق بسبب معاملة  جودي مع  مراد... 
يوسف بغيظ_ بقا انا اللي اقف معاها وهي متفتكرش غير مراد... أثناء حديثه مع نفسه
 فجاه  بتوقف جمبه عربية 
يوسف  _ مش  تفتح 
ياسين يفتح الازاز  ويبصله بشما'ته _ دورك جاي  انت وصاحبك يا حلو اجهز...  اه صحيح  مفيش داعي  تبلغ عشان مش  هتعرف  تثبت حآجه  باي 
يوسف  بغيظ يجري ورا العربيه  لكن  مبيلحقهوش_ يا حق'ير يا وا'طي مش هسيبك 
هشام  يلطع يدور عليه  يلاقيه واقفه برا _ يوسف  انت رحت فين... مالك 
يوسف  بهدوء _ مفيش  بس واحد  ا'عمي بيسوق بتهور كان  هيعو'رني 







هشام _ طيب  مش  تخلي بالك  كفايه  واحد،  تعاله  يلا 

بعد  ساعات  هشام  وياسمين  قاعدين  في  اوضة جودي ونايمين من التعب،  وجودي بتمسك تليفونها عشان  تشوف  مراد بعت ولا  لا لكن  مبتلقيش اي رسايل 
جودي _ اخص عليك  معقول  مفيش  رساله  واحده  هو  ده اللي هتكلمني تطمن عليا 
وبعدين  بتلاقي يوسف  داخل  عليهم بشويش عشان  ميزعجش النايمين 
يوسف  _ عامله  ايه دلوقتي 
جودي  بزعل _ كويسه 
يوسف _ مالك  بتقوليها بزعل  كده  
جودي تحاول تداري السبب _ كلكم سبتوني وماما وبابا نامو 
يوسف _ ههههه  سبناكي امتي،  اهلك جمبك اهم وانا  خرجت اشم شوية هوا ورجعت اهو
جودي _ اها..  متشكره علي  وقفتك معايا،  للمره التانيه 
يوسف _ بطلي بواخه بتشكريني علي  ايه،  بس خفي بسرعه  علشان  تخرجي من المكان  الكائيب ده 
جودي   _ عندك  حق  الريحة  هنا وحشه  اوي 
يوسف _ معلش استحملي ... انتي جوعتي اجبلك اكل  ؟!
جودي_ اااه بصراحه هموت من الجوع 
يوسف_ ياخبر طيب دقيقه وراجعلك وبيمشي 
جودي تبصله بإبتسامة_ والله انت طيب يا يوسف وعبيط كمان ههههه

في بيت مراد 

مراد قاعد في اوضته وبيقلب في صوره هو وجودي وعمال يفكر فيها بقلق _ ياترا عامله ايه دلوقتي ياجودي.... يروح للواتس عشان يبعتلها،ويتراجع لما بيفتكر كلام هشام.. لا انا مش هكلمها...  لا بقا هكلمها  ويخب'طو راسهم في  الح'يط،  ويبتدي يكتب 
مراد _ صاحيه؟!  
جودي  بيوصلها إشعار بتفتحه بسرعه علي  امل يكون هو  ولما  بتلاقي الرساله  منه بتفرح اوي 
جودي _ وانت مالك خليك في حالك 
مراد بإبتسامة _ تبقي خفيتي حمدالله على السلامة يام لسان 
جودي _ بجد  زعلانه  منك ومش  طا'يقه اكلمك 
مراد _ ليييه بقا هو  انا  اللي  كنت  عور'تك 
جودي _ لا مش  انت بس  شوف  لما  انت مشيت  حصل  ايه انا  مبكونش مطمنه انت وبعيد وانت جبله سافرت وسبتني 
مراد _ غصب عني ياجودي  انتي  عارفه  معزتك عندي 
جودي _ طيب  لو مش  عاوزني ازعل  تعاله  
مراد _ مش  هينفع صدقيني  
جودي _ لو عاوز  تيجي  هتقدر مفيش  حآجه  هتمنعك بس براحتك  تصبح  على  خير  
مراد _ استني  يا جز'مه ما تتعد'لي لا انزل اعد'لك.. قولتلك  مش  هينفع  دلوقتي  ،  بس خلاص  ياستي  اسبوع  بظبط وهاجي 
جودي _ اممم ماشي  نستنا اسبوع 
مراد _ ايوه  كده  شطوره  ،  مين  قاعد  معاكي  دلوقتي  ولا  سيبينك لوحدك 
جودي _ ماما وبابا هنا بس  ياقلبي  عليهم  تعبو ونامو 
مراد _ طيب  خلاص  نامي انتي  كمان  علشان  اكيد  تعبانه 
جودي _ مستنيه  يوسف  راح  يجبلي اكل 
مراد  يشرد للحظات 
جودي _ روحت  فين  
مراد _ معاكي،  ايه حكايتك مع يوسف  ان شاءلله شايفه  مهتم بيكي الأيام  دي 
جودي _ صح،  بس تعرف طلع جدع اوي وطيب مسبنيش لحظه  
مراد  بارتباك _ حقيقي؟! 
جودي _ اه والله...  اهو جه يلا بقا عشان  جابلي الاكل وبتقفل...  أخيرا  جيت انا  هقع من الجوع 
يوسف _ علي  كده  طيب دا انا  موقفتش 

مراد  يحس باحساس  غريب هو  مش  عارف  معناه،  بس هاين عليه  يروح  يضر'بهم هما  الاتنين  
مراد بانفعال _ بقا تقفلي معايا  علشانه خليه ينفعك ومش  هسافر عشان تبقي تقفلي معايا  كده..  يرمي التليفون  علي  السرير  ويطلع هو  ومش  طايق نفسه 
مصطفى  بيكون  قاعد  يقرا وبخبث_ خييير منمتش ليه 
مراد  _ مش  جايلي نوم 
مصطفى بخبث_ متقلقش هتكون كويسه 
مراد باستنكار_ انا مش  قلقان 
مصطفى _ طبعااااا
مراد _ وبتقولها كده ليه 








مصطفى _ هو  انا  اتكلمت تعاله  اقعد معايا 
مراد بيقعد ويهز في  رجليه بيغيظ
مصطفى _ بس خايلتيني في  ايه 
مراد  بانفعال _ بصراحه  كده  انا  مضايق اوي،  انا  اللي  مربيها من صغرها وتيجي دلوقتي  تقولي  يوسف  جدع ومعرفش ايه
مصطفى _ طيب  وانت زعلان  ليه  هو  انت بتحبها؟! 
مراد  بانفعال _ ونبي بلاش  انت يا درش انا  صدقت ما خلصت من كلامهم في  الموضوع  ده،  حب ايه دي اختي 
مصطفى بخبث_ طيب  خلاص  انت متعصب ليه،  عرفنا انها  اختك 
مراد  ميرتحش لبصاته وطريقة كلامه _ لاااا دا انت قاصدني انا  داخل  انام ويمشي ويسيبو 
مصطفى_ ههههه ربنا يهديك

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق