رواية احببت مجنونة الجزء الثاني الفصل السابع 


  
بيت مراد 

بيدخل مراد البيت  

مراد _ اسف اسف يا درش اتاخرت عليك 
مصطفى _ اتاخرت وبس كنت فين كل ده  
مراد _ وصلت عند جودي ورجعت علي طول 
مصطفى _ وصلتلها ع اساس هي علي اول الشارع،  انت روحت القاهره ورجعت تانى  ؟!
مراد _ ايوه وفيها ايه 
مصطفي _ طيب ما كملتش الليل  مع ولدتك ورجعت الصبح  ليه
مراد _ ماهو انا مروحتش البيت و هي متعرفش اني كنت هناك  
مصطفي _ وليه كده 
مراد _  انا كنت رايح اطمن علي جودي وخلاص 
مصطفي _ اااه جودي اختك؟! 
مراد بارتباك _ ايوه  
مصطفي بخبث _ ربنا يخليكم لبعض ونعم الاخوات،  
مراد بتهرب_ فين  المكرونة اللي قولتلي عليها 
مصطفى _ بردت مش هتستناك 
مراد _ بسيطه انا هسخنها في  الميكرويف،  
مصطفي بانفعال _ لا ميكرويف لا
مراد باستغراب_ ليه لا 
مصطفي بارتباك _ مش بيسخن كويس انا هحطها في الفرن احسن  
مراد _ تمام ماشي اي حآجه المهم ناكول انا جوعت 
مصطفى _ طيب روح  غير هدومك اكون  جهزت
مراد بإبتسامة _ انا متأكد ان لو بابا عايش مكنش هيكون في حنيتك دي انت  ازاي  كده  
مصطفى _ طيب وانا مش  زي ابوك يعني 
مراد بحب _ انا اعرفك من قريب بس حاسس اني اعرفك من زمان،  اكيد بابا كان عنده نفس طباعك 
مصطفى بتنهيده _ الله يرحمه اكيد كان نفسه يشوفك 
مراد بحزن_ ياريته كان  عايش حاسس انه لو كان معايا كانت حاجات كتير هتتغير 
مصطفى _ وانت ناقصك ايه يعني ماشاءالله حياتكم حلوه اوي ومعاكم فلوس 
مراد _ مش مسألة فلوس بس الاب بيكون سند وصاحب وامان 
مصطفى يسرح في ذكرياته مع ابوه 
مراد _ مالك سرحت في ايه 
مصطفى _ في المكرونة اللي مركونه وانا جعان 
مراد _ ههههه ماشي دقيقة واحدة هروح اغير  













بعد يومين

في بيت هشام  
هشام _ حمدالله علي السلامه مقولتش ليه انك جاي 
سليم _ قولت اعملك مفاجأة،  وبالمره اطمن علي عروستنا هي عامله ايه  
هشام _ الحمدلله كويسه 
سليم _ طيب هي فين عاوز اسلم عليها  
هشام _ حالا،، جودي تعالي 
جودي تطلع من اوضتها وهي حاطه ايدها علي الجر'ح _ ايوه يا بابا جيت اهو 
سليم _ سلامتك حبيبتي الف سلامه،  ايه لسه تعبانه 
جودي بألم _ لا بس الجر'ح بيحر'ق شويه 
هشام بقلق_ ايه ياحبيبتي نروح لدكتور 
جودي_ لا ياحبيبي دا وجع بسيط انا هاخد مسكن وهيروح.. عامل ايه ياعمو 
سليم_ الحمدلله حبيبتي، معلش قومناكي انتي وتعبانه 
جودي_ كويس انت كنت وحشني 
سليم_ متحرمش منك يا عروستنا
جودي _ عروستنا؟! 
هشام _ ايه يا سليم انت جايبلها عريس ولا ايه 
سليم _ طيب يا حبيبتي روحي ارتاحي عاوز بابا في موضوع
جودي باستغراب_ موضوع؟ حاضر،  وبتمشي وهي متوقعة اللي هيتقال 
هشام_ ها خير موضوع ايه اللي عايزني فيه 
سليم_ عارف انه مش وقته بس باختصار كده ومن غير كلام كتير انا طالب ايد جودي ل يوسف ابني 
هشام بإبتسامة_ والله مش عارف اقولك ايه، انا مش هلاقي حد لجودي زي يوسف، بس لازم نعرف رأيها
سليم_ اكيد طبعا وخليها تفكر براحتها خالص واتمنا توافق بصراحه انا عاوز اناسبك 
هشام بإبتسامة_ ربنا يعمل اللي فيه الخير 
سليم_ يارب... طيب استاذن انا 
هشام_ لا والله ما ينفع انت جيت في ايه وهتمشي ف ايه لازم تتغدا معانا
سليم_ مقدرش والله انت عارف الشركة تبوظ من غيري ومراد محتاج حد ياخد باله منه 
مراد_ صحيح،    ماشي توصل بالسلامه ابقا كلمني 
سليم _ اكيد.. مع السلامه.وبيمشي

هشام يقفل وراه ويقف يفكر في بنته اللي كبرت وبيتقدملها عرسان 
ياسمين_ ايه مالك يا هشام 
هشام بإبتسامة_ مش عارف هتقولي ايه بس سليم طالب ايد جودي ل يوسف 
ياسمين _ وانت وافقت؟!
هشام_ مدتلهوش كلمه مش نسأل جودي رأيها ايه الاول 
ياسمين_ مش هتوافق 
هشام_ ليه مش هتوافق؟! 
ياسمين _ كده مش هتوافق وخلاص 
هشام_ قصدك عشان مراد؟!
ياسمين_ ايوة 
هشام_ متحيرنيش يا ياسمين، ما انتي ومي عرضتو عليهم الجواز وقالو انهم اخوات ومستحيل يتجوزو يبقا هترفض علشانه ليه 
ياسمين_ فعلاً قالو كده بس هما مش فاهمين حآجه، ولو عاوز تتاكد روح كلمها 
هشام_ وان شاءلله  هيفضلو يرفضو لغيت ما يعجزو ويكتشفو انهم بيحبو... انتي غلطانه وانا متأكد انها هتوافق 
ياسمين_ طيب تمام روح كلمها وهنشوف 
هشام_ طيب انا هكلمها... بيروح عندها الاوضه 
جودي_ بابا! 
هشام بإبتسامة_ ممكن اقعد معاكي شويه 
جودي _ اتفضل 
هشام يقعد جمبها وبحب _ كبرتي يا جودي وبقا يجيلك عرسان 
جودي تبص للارض ومتردش 
هشام_ شكلك كده عرفتي هو مين 
جودي_ ايوه يا بابا
هشام_ طيب انتي رايك ايه 
جودي _ مش عارفه  
هشام _ الموضوع ده يخصك انتي  لوحدك فكري براحتك وعلى مهلك وابقي قوليلي لما  تاخدي قرار  ويوسف واهله مش اغراب عننا وانتي تعرفيهم كويس
جودي _ وانت رايك ايه 
هشام بحب _ والله  انا  شايف انه عريس ممتاز واظنه انه شاريكي 
جودي_ الاهم  اني اكون عاوزاه ومقتنعه بيه 
هشام _ ومش  مقتنعه ليه بقا،  ولا يوسف  كمان  زي اخوكي   
جودي _ لا مش الفكره.... اممم خلاص  سيبني  افكر وارد عليك 
هشام_ ده الكلام المظبوط،  فكري براحتك وانا مستني ردك 
جودي _ ماشي  يا بابا 
هشام_ يلا اسيبك ترتاحي










 
جودي _ اتفضل،   بيمشي هشام وهي بتقعد مع نفسها تفكر 
جودي بحيره_ انا مش عارفه اوافق ولا لا  يوسف مفهوش حآجه تترفض بصراحه،    وبعدين!... مراد مفيش غيره هساله اعمل ايه والي هيقولي عليه هعملو

في  الشركة 

مراد _ وريني  ايه الاوراق  دي 
زينه _ دي الاوراق الخاصه بشحنه اللي هتطلع النهارده ولازم  تشوفها
مراد يمسك الورق ويلف فيه يمين شمال وبحيره_ ودا فين اوله من اخره انا مش فاهم حآجه 
زينه بمياعه بتميل عليه _ انا  جامبك ممكن  اساعدك  
مراد بتوتر_ اه م متشكر... في حآجه 
زينه_ لا مفيش 
مراد_ طيب ممكن تبعدي شويه بس علشان الحر 
زينه_ سلامتك من الحر تحب اشغلك التكييف 
وفجاه بيرن تليفونه
مراد بتوتر _ ال الو مين 
جودي_ هو ايه اللي مين انت مش عارف رقمي يعني 
مراد بتوتر وارتباك_ جودي هو انتي.. استني.... زينه! معلش ممكن تبعدي شويه علشان كده غلط 
زينه بمياعه_ ما انا بعيده اهو 
جودي تسمع الكلام وتتنرفز_ مرااااد انت يا ز'فت بكلمك.. لكن مبيسمعهاش 
مراد_ يقوم من علي الكرسي ويبعد عنها، طيب اتفضلي انتي وابعتيلي جني 
زينه بعدم رضا_ جني.... طيب وبتمشي بهدوء ومياعه 
مراد لنفسه_ اي الستات دي... جووودي نسيتها... الو 
جودي بنرفزه_ ما لسه بدري ما تخليك معاها 
مراديحب يضا'يقها_ متقطعيش الارزاق بقا يا جودي قولي عاوزه ايه علشان زمانها جايه
جودي بانفعال_ واقول ليه روحلها ياخويا روح 
مراد  بإبتسامة _ لا مش  هروح  هي اللي  هتيجي  
جودي  بغيظ تقفل في  وشه السكه 
مراد _ ههههههههههههه عبيطه طول عمرها بتضايق لو شافتني بكلم واحده  ويجي علي  باله اخر  مره  شافها فيها 
مراد بتنهيده_ في ايه يا مراد هو  كلامهم هيلخبطك ولا  ايه..  جودي اختي  وووبسسس اختي  وبس ايوا  كده...  احسن  حل اني  مردش عليها فتره،، كده  هقدر اطلع من التشويش اللي في عقلي مهما  تكلمني  مش  هرد 
جني _ هوووي انت  بتكلم  نفسك  
مراد_ انتي  دخلتي  امتي 
جني _ من شويه صغيرين،  في ايه مالك  
مراد _ احم بصي الورق ده 
جني_ ايوة مالو 
مراد_ مش عارفله راس من رجلين المفروض اعمله ايه ده 
جني_ ههههه وريني كده 
مراد_ اهو 
جني بتقرا_ نينينينينينيني 
مراد_ نينيني ايه هو انتي بتقري تعو'يذه  فيه ايه الورق ده 
جني_ ايه الصعب فيه، دا ورق الشحنه بتاعت النهارده ولازم تمضيه 
مراد_ سبحان الله احمدك يارب مش عارف من غيرك كنت هعرف ازاي انه ورق الشحنه وعايز يتمضي 
جني بإبتسامة_ ايه خدمه 
مراد_ نعم خدمة ايه انا عارف ان ده ورق الشحنه ولازم امضيه بس بيقول ايه 
جني_ طيب اهدي نطلب ساندوتشات وعصير عشان انا جعانه اوي وبعدين افهمك واحده واحده 
مراد _ ماشي روحي وانا هعمل مكالمة
جني_ اوك بس شهل مش وقت لوك لوك 
مراد_ امششششي... 

بيتصل بمصطفي 

مراد_ الووو 
مصطفى_ الو خير عاوز ايه 
مراد_ ههههه بطمن عليك وحشني بس 
مصطفى_ هات من الاخر عاوز ايه انا مش فضيلك 
مراد _ ليه بتعمل ايه
مصطفى _ بعمل بيتزا 
مراد_ ههههه بيتزا ومكرونه ايه ياعم قلب الام ده، لا متطبخش انا عازمك بره 
مصطفى _ مبحبش اكل برا مش نضيف ههههه 
مراد _ ههههه الله يرحم ايامك يا ميمو نفس الكلمه بتقولها دايما 
مصطفى_ ههههه بس عند الجيلاتي لا يمكن تقول عليه مش نضيف 
مراد بجدية_ وانت عرفت ازاي ان ماما بتحب الجيلاتي 
مصطفي بارتباك_ ااا ابوك قالي 
مراد باستغراب_ وقالك انها بتقول عليه جيلاتي مش ايس كريم، دا انتو كنتو صحاب اوي 
مصطفي بتهرب _ يلا بقا البيتزا هتتحرق 
مراد_ قولي الاول  الصوره اللي قولتلي عليها معاك؟! 
مصطفي بارتباك _ لا هي في البيت التاني 
مراد_ تمام ماشي، اسيبك تكمل البيتزا 
مصطفى_ ماشي مع السلامه 

مصطفى _ كنت هتوقع في مشكله انا لازم اخد بالي لغيت ما يجي الوقت المناسب

بيت هشام













جودي تطلع وهي متنرفزه _ ماما فين بابا 
ياسمين_ مالك متنرفزه كده ليه 
جودي_ فين بابا يا مامااا 
ياسمين_ انتي اتج'ننتي اهو هناك مالك في ايه 
جودي تمشي وتسيبها وتروح لابوها
هشام يبصلها باستغراب_ في ايه مالك 
جودي _ انا موافقه 
هشام_ موافقه علي ايه 
جودي _ موافقه اتجوز يوسف 
هشام_ بسرعه كده لحقتي تفكري وتقرري 
ياسمين _ جودي انتي عارفه بتعملي ايه 
جودي_ ايوه يوسف شاب كويس ومفهوش حآجه تترفض 
هشام بفرحه_ عين العقل يابنتي
ياسمين_ استني يا هشام، يابنتي مالك معقول متديش لنفسك فرصه تفكري 
جودي_ هو انا لسه هعرفه ماهو قدامي من صغري
هشام _ خلاص بقا يا ياسمين هو يوسف  وحش 
ياسمين بقلة  حيله _ بس يا هشام... 
هشام يبصلها عشان  تسكت ومتجيبش سيرة  مراد تانى  _ خلاص  يا ياسمين هى  مش  صغيرة 
ياسمين تبص ليه  بعدم رضا.. لنفسها _ اكيد  لو مراد عرف  الوضع  هيتغير انا  هكلمه لازم  يعرف 

بالليل في  بيت  مراد 

مراد بزهق _ خلاص  بقا يا جني هاجي  الصبح  ونشوف الموضوع مع بعض...   طيب ماشي  مع  السلامه.... تليفونات تليفونات انا صدعت 
مصطفى_ اقولك حآجه،  الاحسن تقفله عشان نعرف ناكول البيتزا 
مراد_ ههههه فكره حلوه تصدق، بس استنا نبعت رساله ل ماما عشان متقلقش لو اتصلت ولقته مقفول  انا بفكر اقفله اسبوع كامل 
مصطفي _ فكره بردو نفذها يلا 
مراد_ تمام ثانيه وااااحده ايوه ارسااال كده تمام اهي وصلتها وبراحتها بقا لما تشوفها، وادي ام التليفون. فين بقا البيتزا 
مصطفي_ استنا هجبها من المطبخ 

بيت هشام 
ياسمين بتتصل ب مراد لكن بتلاقيه مقفول _ يوووه هو دا وقته انا لازم اقوله وبعدين اعمل ايه ماهو لازم يكلمها قبل ما هشام يبلغهم الموافقه، اعمل ايه..... مي مفيش غيرها اكيد هتعرف توصله 

بيت مي 
مي بتفتح رسالة مراد... ميمو متشغليش عليا بس تليفوني وقع واتكسر وانا حطيت الخط في فون مصطفى عشان اطمنك وهقفل تاني ومتقلقيش اسبوع كده وهشتري غيره 
مي بقلق_ مصطفى تاااني طلعلنا منين ده وبعدين 
وفجاه بتتصل ياسمين 
مي _ ايوه يا ياسمين 
ياسمين_ عامله ايه 









مي_ مش كويسه خالص انا هيحصلي حآجه 
ياسمين_ ليه كده بعد الشر عليكي
مي _ مراد هيجن'ني مقعد في شقتنا واحد نصاب بيقول صاحب مراد وهشام وعلي يدك هشام قال معرفش حد بالاسم ده 
ياسمين_ طيب اهدي مراد مش صغير 
مي_ لا انا قلقانه وقلقت اكتر لما بعتلي رسالة بيقولي تليفونه اتكسر وهيقعد من غير تليفون اسبوع كامل
ياسمين_ علشان كده مبيردش عليه
مي _ انتي اتصلتي بيه 
ياسمين _ ايوه كنت عاوزه اطمن عليه، المهم تحبي اكلم هشام يروحلو ويشوف مين مصطفي ده 
مي بتحدي _ لا انا اللي هروح بنفسي لازم اشوفه واعرف عاوز ايه من مراد




تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق