رصدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني منشورات متنوعة على مواقع السوشيال ميديا لمدارس في محافظات الصعيد بأسماء عائلات معروفة وأبنائها في الثانوية العامة ونتائجهم، وتؤكد الوزارة أنها تقوم بالتحقق من دقة المعلومات المنشورة وخلفياتها. 

وأضافت الوزارة في بيان لها أنه قد تم تشكيل لجنة قانونية للتحقيق في هذه الادعاءات وغيرها، وفي سير نظام الامتحانات في هذه اللجان وسوف تتخذ الوزارة الإجراءات القانونية الرادعة في حال ثبوت مخالفات للقانون من أي عنصر في المنظومة التعليمية، أو من مروجي معلومات مغرضة.

واستكملت الوزارة: كذلك يتم تداول منشورات كثيرة تدّعي أن هناك نتيجتين لنفس رقم الجلوس، وهذا كذب ولا أساس له من الصحة، وقد تحققنا من كل ما نشر وتبين كذبه عن طريق التزوير بالفوتوشوب أو البحث عن النتيجة في مواقع مشبوهة لا علاقة لها بالنتيجة الرسمية، وتهيب الوزارة بالجميع إلى الرجوع لموقع الوزارة فقط للحصول على النتيجة الرسمية.

وفي وقت سابق، أصدر الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قرارًا بعدم قبول أي تحويلات "مدارس رسمية أو خاصة" إلى إدارات محدده بمحافظات كفر الشيخ وأسيوط وسوهاج وأسوان وقنا.

وأوضح الوزير أنه لن يتم قبول أي طلبات تحويل بين الإدارات بالمحافظات المذكورة إلا بعد العرض على اللجنة المشكلة بديوان عام الوزارة برئاسة رئيس الإدارة المركزية للتعليم الثانوي وعضوية عضو من الإدارة العامة للشئون القانونية وعضو من الإدارة العامة للتعليم الخاص، لمراجعة كافة مستندات التحويل للبت في قبول التحويل من عدمه، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المتسبب في عدم تنفيذ التعليمات.


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق