رواية ورث صعيدي الفصل الخامس بقلم يمني محمد
مش عارفه اخذ حقي الشرعي؟؟
#بمني محمد
#ورث صعيدي
#البارت. 5 والأخير 

متولي... ايه الإجابك هنا دلوقتي
شهد.. ماقولتك عايزه حته عيل انت مش فاهم ليه
متولي.. اشمعنا ماانا كنت بتحايل عليكي لما عرفتي خلاص ان جوزك مفهوش الرجاء قررتي تجيبي مني

شهد... بقولك ايه انت عارف انها مصلحه اجيب حته عيل تاخد الورث والموضوع خلص

متولي.. طاب روحي دلوقتي وبليل ابقى تعالى لما تاكل ينام
شهد. ماشي استناني وانا هاجي بليل

خرجت شهد تكلم نفسها كمان هو هيتامر عليا
راحت عن سيد جوزها لقيته نام على السرير
فضلت تبص عليه وتقول ايه دا سبحان الله الجسم جسم شاب بس العقل عقل أطفال

كله من اختك العقربه دي الااسمها سيده هس السبب ياترى ربنا هيسامحنى في المصيبه الا انا هعملها دي
وفضلت تفكر

متولي استغل الفرصه وقال اروح لسبده اقولها على شهد
اهوا ابقا كسبت سيده في صفي واستفيد كمان من الورث اصل البت شهد دي مش مضمونه
فعلا راح متولي لسبده
وحكا ليها عن شهد مرات اخوها







وقالها ان شهد طلبت منه علاقه علشان نجيب حته طفل تورث بيه

ردت سيده. قالت اهي َقعت في شر اعملها البت ااساغاه دي

اسمع يامتولي
انت تسيسها وتعمل نفسك مواقف ودخلها الاوضه عندك َانا هروح لاخوبه الأهبل وامسكه مسدس واقوله لازم تغسل عارك
يجي سيد الأهبل ضربها طلقه تغور فيا ونخلص منها
وهو كمان بدخل السجن او مستشفى المجانين ونخلص منه والورث كله يبقا لبنا تمام
اتفقوا على كده
@@@@@@

الليل جه وقامت شهد متردده هي راحه لمتوالي
قالته.. بقولك يامتولي اعتبر اني مش قولت حاجه انا خايفه من ربنا
حاول هو يقرب منها لكن هي رفضت
فضل يقول لها انتي غلطانه لازم تعملي كدا علشان الورث بس هي ربنا هدها وكانت مصممه على الصح

طبعا سيده راحت لسيد اخوها وفصلت تفهم فيه زي الطفل واديته مسدس وقالتله روح طخ شهد وفعلا هو خد المسدس وراح على اوضه متولي علشان يموت شهد

طبعا متولي كان لازم بحبك الدور علشان يفهم سيد ان شهد مش محترمه
حاول يقرب منها بس هي صرخت على دخول سيد
فضل يقول ابعد عن مراتي
ومتولي كان بيزقه لما سيد راح ضربه هو بالنار طاب مكانه ساكت مات يعني

شهد.. ايه الا انت عملته دا ياسيد
سيد بتهتها.. دا سيده اختي هي الاقالتلك اضربك بالنار بس هو ضربك هو وحش فضرلته هو 

شهد.. يانهار اسود عليكي ياسبده

سيده كانت بره طبعا اول ماسمعت ضرب النار جات جري

على اساس ان شهد هي الا ماتت بس لما لقت متولي انصدمت وفضلت تصرخ وفضلت تقول
قتلته ياسهد عايزه تلبسها لشهد
شهد فضلت تقول انا مليش دعوه بس هي كانت عارفه نيت سيده الوحشه
قربت شهد من سيد وقالتله اختك دي بتكرهك َوحشع اقتلها

بس قبل مايذخها اهل البلد كان اتلموا 
وطبعا سيد هو إلا ماسك البندقيه وبصامته عليه يبقا سيد
ومين حرجه على القتل سيده
يعني متولي مات وسيده اتحبست 
علشان حرجته على القتل
ومش فاضل غير شهد وطبعا سيد راح يتعالج في مستشفى
وشهد مش سابته وفضلت جمبه يعني كل حاجه بقت لشهد بالحلال بعيد عن الحرام
وتوته توته خلصت الحدوته



تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق