رواية جواز اجباري الفصل الاول 


المنوم دا يتحط في الكبايه بتاعتها وهو ويشاور على البنت  وبعد كده انا هتصرف

دانا.. ذوقك اتغير اوي يابيه بقيت بتروح لحاجات مش شبهك


سامر.. عجباني اووي اسمع الكلام وخدي حطيه ليها في العصير وانا هستني

دانا بمياصه.. وانا هستفيد ايه من الليله دي كلها انت هتظبط مزاجك طاب وانا.


سامر.. بضحكه

متقلقش مش هنساكي الا هتطلبيه هتلاقي بس يلا قبل ماتروح











دانا.. اعتبره حصل بدلع

سامر. وهو يجلس على الكرسي في الفندق مستني على نار 

..... 

في الفندق 

خدت المنوم ورحت حطيته في كبايه عصير وعملت لنفسي كمان كبايه وشلت الصنيه ودخلت المطبخ


دانا... ايه يابتول دا كله لسه مش خلصتيش

بتول.. اعمل ايه بس اكل العيش مر


دانا.. انتي ادااخترتي المر  واحده في جمالك المفروض تبقا

هانم وتوامر وتتشرط على الكل هنا


بتول.. لا ياختي يفتح الله  المطبخ بالحلال احلا من القرف التاني دا


دانا.. طاب تعالي يااختي اشربيلك كبايه عصير  طاري على قلبك

بتول.. بقولك اسكتي مش عصير خالي القبض الاقي فيه حاجه هنخلصه على العصير.


دانا.. انا الاعزماكي يابت خدي اشربي عالله يطمر

بتول.. هيطمر  متخافيش


وشربوا العصير

دانا.. انا هخرج انا علشان اسلم الشفت بتاعي لما انتي تكوني خلصتي المطبخ

وخرجت دانا


بتول. روحي ناس شغاله في الاستقبال وناس شغاله في المطبخ. 💔

لقيت نفسي دايخه ومش عارفه مالي


قولت اخرج الجنينه بتاعت الفندق  من الباب الخلفي اشم

شويه هوا يمكن افوق










مشيت شويه مبقتش قادره لقيت نفسي واقعه


دانا. تعالي استلم بالشفا على قلبك وهي تمد ايدها لسامر

سامر.. بضحكه عاليه

مبتعمبيش حاجه لله ابدا خديه الا انتي عايزه من الحسابات

بس تاخذيها على فوق على الجناح بتاعي علشان شكلي

قدا الناس وانا هستلم ها منك


خدتها طلعتها في اوضه فوق وخرجت وسلمتها ليه

وانا خارجه رميت المنوم الا هو ادهوالي  في الذباله

امال هي  حطت ايه ليها في العصير

. في الاوضه كانت الصدمه

الفصل الثاني من هنا

تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق