أكد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، خلال مؤتمر صحفي لاعلان استعدادات بدء العام الدراسي الجديد، أن المشروعات البحثية لن تضاف للمجموع، ولكن ستكون مادة نجاح ورسوب، موضحًا أنها ستكون بدون درجات وإنما الهدف منها هو التعرف على التحديات المجتمعية مثل التغيرات المناخية، والتلوث والقضايا السكانية، والتحديات الكبري والمشروعات القومية للدولة المصرية.


وحول آلية تقييم المشروعات البحثية، أوضح الوزير أنه سيتم تقييمها مع رائد الفصل بمعدل حصة واحدة أسبوعيًا ومن خلال تقسيم الطلاب لفرق من 3-5 طلاب

وتصدر كل مدرسة تقييمات خاصة بها.


وأضاف حجازي، خلال المؤتمر، أنه سيتم تنفيذ مسابقات بين المدارس وبعضها وتكريم أفضل مشروعات بحثية، ولكن هذه المسابقات لن تكون موحدة على مستوي الجمهورية لتجنب الاتجار بها وطباعتها بالمدارس، وتابع: «علي الطالب إعادة المشروع إذا فشل في تنفيذه حتي يتعلم الطلاب مهارات البحث والعمل الجماعي».


تحميلات

أختر ما تريد:

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق